السودان

وزير الإعلام بجنوب السودان: نشكر مصر على مساعداتها الإنسانية ونحتاج للاستفادة من خبراتها في مختلف المجالات

8-3-2017 | 15:12
أ ش أ

أعرب وزير الإعلام والمتحدث باسم حكومة جنوب السودان مايكل مكوى لويث عن شكر بلاده لشعب حكومة مصر على طائرات المساعدات الإنسانية الدوائية والغذائية التى بعثت بها مصر لأبناء جنوب السودان للمساهمة في تخفيف أزمة الغذاء الطاحنة الحالية، واصفا هذه المبادرة بأنها خدمة جليلة قدموها لشعب جنوب السودان و تحظى كل التقدير.
وتابع قائلا: "في الوقت الحالي فإننا نحتاج لمزيد من المساعدات الدولية، حيث أعلن الرئيس سيلفا كير وجود مجاعة في جنوب السودان، وهذا الأمر يجعلنا نتلقى مساعدات من الدول الصديقة".
فى الوقت نفسه أشاد لويث بالنتائج الايجابية لزيارة الرئيس سلفا كير الأخيرة للقاهرة التى تمت في يناير الماضي ووصفها بأنها كانت موفقة وناجحة بكل المقاييس، وأن هدفها الاساسى هو العمل من أجل تحسين العلاقة بين الدولتين ورفعها إلى مستوى أكبر في التعاون بين البلدين، مؤكدا حاجة جنوب السودان للاستفادة من الخبرات المصرية في مختلف المجالات.
من ناحية أخرىأشار وزير إلإعلام والمتحدث باسم حكومة جنوب السودان - في حوار مع موفد وكالة أنباء الشرق الأوسط بجوبا الى أهمية دور الاتحاد الافريقي فى جهود إيجاد السلام فى البلاد الى جانب التعايش في آمان وسلام مع دول الجوار.
وتطرق الى الوضع الإقتصادى فى بلاده منوها الى أنه يوجد بجنوب السودان الكثير من الثروات وبخاصة الثروات المعدنية وإن كان لا يتم حتى الان الاستفادة إلا من البترول فقط.. مشيرا فى هذا الخصوص الى أن لدى بلاده خطة لتعظيم الاستفادة من البترول لاستثمار عائداته المتوقعة فى عمليات التنمية التى تحتاجها جنوب السودان بشدة .. وأضاف ان أن لدى بلاده كذلك مخططا لاستغلال وتطوير موارد البلاد من الاراضى الزراعية الخصبة .. وأشار الى أن المشكلة التى تعيق قدوم المستثمرين تتمثل في الحالة الأمنية بالبلاد".. فضلا عن إنتاج النفط قد توقف بمنطقة "بنتيو" في شمال غرب البلاد بسبب الحرب، وأن المنطقة الوحيدة التي تنتج البترول حاليا في الشمال الشرقي، بمنطقة الرمل و"فلوج" ولكنها تنتج كميات بسيطة لا تكفى حاجة جنوب السودان.
وشدد وزير الإعلام على أن الحكومة لا تدعم صناعة الصحف، وهى قائمة بذاتها ولا تتلقى أي دعم، ولهم مطلق الحرية في تناول شتى القضايا، مشيرا إلى أن حرية الصحافة مكفولة وفقا للدستور والقوانين التي تحكم الإعلام، وارتفاع أسعار الصحف دليل على عدم وجود دعم حكومي لها، وأن ورق صناعة الصحف غير موجود في جنوب السودان ويتم استيراده من الخارج، وفي المستقبل عندما نقوم بتصنيع ورق الصحف في جنوب السودان ستنخفض أسعار الصحف، ولكن حتى الآن لم يفكر أحد في إنشاء مصنع للورق، ومع ذلك يوجد العديد من الصحف تصدر يوميا ، وأن حرية الصحافة مكفولة وفقا لدستور البلاد.
وحول الوضع السياسي وجهود التوصل لحل سياسي يعيد الاستقرار الى البلاد قال المتحدث باسم حكومة جنوب السودان إننا الان نخطو فى خطى طيبة لتنفيذ الاتفاقيات التى تم التوصل اليها مع النائب الاول لرئيس الجمهورية "دينجاي" من أجل تحقيق السلام والإستقرار فى البلاد .

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg