ثقافة

بالصور.. الانتهاء من أعمال ترميم أسود قصر النيل.. والافتتاح غدا

20-3-2017 | 15:10
هبة عادل

 يفتتح غدا رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل ووزير الآثار د.خالد العنانى ومحافظ القاهرة المهندس عاطف عبد الحميد، أعمال الانتهاء من مشروع ترميم كوبرى قصر النيل وترميم الأربعة أسود بعد أعمال عملية الصيانة والترميم لها.

وقال د. ممدوح عودة رئيس الإدارة العامة للأزمات والصيانة بوزارة الآثار للأهرام العربى،  إن أعمال مشروع وصيانة وترميم الأربعة أسود بكوبرى قصر النيل  بالتعاون مع محافظة القاهرة ، بدأت فى شهر أغسطس 2016 ، وتم الانتهاء بشهر سبتمبر أى بعد شهر كامل من العمل .

وأضاف: قامت إدارة الترميم  بأعمال بإزالة الكتابات والدهانات والتشوهات اللونية بأقلام الحبر  وإزالة طبقات الصدأ المتكونة على جسم الأسود المصنوعة من البروز، نتيجة التلوث والعوادم وأعمال التخريب التى تمت من قبل بعض الأشخاص، نظراً لوجودهم وسط ميدان عام. حيث  تم التعامل معها بطرق مختلفة من العمل أولآ  إزالتها بالأسلوب الميكانيكى  بإستخدام الفرش والفرر والمشارط ، ثم أتبعنا بعد ذلك أسلوب التنظيف الكيميائى، وعزل الأسود بطبقة ثلاثية من العزل.

وتابع: كانت الطبقة الأولى ممثلة فى موانع للصداء عن طريق مادة "البنزو ترايزول" بنسبة 4 ٪،  ويليها طبقة من مادة "الباراليويل بى 72 "  بنسبة 4 ٪، وبعد ذلك تم تكسيه القواعد وعزلها باستخدام الشمع دقيق التبلور. كما تم استخدام لأول التنظيف بأسلوب باليزر وعمل عيانات فى القواعد الجرانتية والمسله التى خلف الأسود.. وكان من أهم التقنيات أيضاً  لتنظسم جسم الأسود هو التنظيف بطريقة البخار المائى.. كما تم تنظيف اللوحة التأسيسية ولصقها بورق الذهب الخاصة بالخديوى إسماعيل الذى كان صاحاب الفضل فى جلب الأسود من دولة فرنسا لتزين الكوبرى فقد تم إطلاق لقب "أبو السباع" عليه رمزاً لحراسة مصر.


وأكد عودة دور البنك الأهلى وتوليه مسئولية ترميم أعمال الترميم الكبرى، جاء ذلك بدعم مالى بلغ حوالى ٨ ملايين جنية، شملت تكلفة صيانه الكبرى وتدعيمة وتطويره،  وإعاده الدهانات بالكامل واستكمال بعض أعمدة الإنارة وتركيب إضاءة حديثة ، مضيفا نقوم دائما أعمال صيانة دورية وإزالة الأتربة وبعض الكتابات التي قام بها بعض المواطنوان فى الآونة الأخيرة.. فقد تستمر بعض السلوكيات غير المقبولة من بعض المواطنين ويستمرون فى الكتابة على القواعد الجرانتية أو أجساد الأسود مرة أخرى. 

يذكر أن بناء كوبرى قصر النيل  بدأ  سنة  ١٨٦٩ فى عهد الخديو إسماعيل  ليربط بين القاهرة والجيزة، بتكلف  113 ألفا و 850 جنيها مصريا وقامت شركة فرنسية ببناء الكوبرى، بطول (406 أمتار) وعرض (10,5 متر) منها (2,5 متر) للرصيفين الجانبيين وطريق بعرض (8 متر).. ثم تغيير اسم الكوبرى  فى عهد الملك فؤاد الأول إلى  لكوبرى الخديو إسماعيل لتخليد اسم جده.




د.ممدوح عودة



الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg