ثقافة



بحضور وزراء الثقافة العرب.. انطلاق فاعليات "الأقصر عاصمة للثقافة العربية" مساء اليوم

20-3-2017 | 16:49
حسناء الجريسى

تنطلق فاعليات اختيار الأقصر عاصمة للثقافة العربية مساء اليوم الاثنين، بحضور وزير الثقافة حلمى النمنم وعدد من وزراء الثقافة العرب وسفراء الدول المختلفة وتبدأ الاحتفالية بإيقاد "الشعلة" التى تسلمها "النمنم" من مدينة صفاقس بدولة تونس السبت الماضى.


احتفالات

ويحيى الحفل، مدحت صالح والفنان التونسي محمد الجبالى والفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو صلاح غباشي، وقد بدأت فعاليات الاحتفالات بكرنفالات فنية في ساحات وشوارع المحافظة في أماكن تجمعات الجمهور والأجانب بهدف التفاعل والتوصل معهم  في ساحة أبو الحجاج وميدان التجارة وموقفي أرمنت والأقصر، وقدمت فرق الفنون الشعبية من سوهاج وأسيوط وتوشكى وأسوان والأقصر بهيئة قصور الثقافة عروضا فنية متنوعة بين الاستعراضات الفولكلورية والرقصات الشعبية بالملابس التقليدية لكل محافظة، وجاءت مبهرة وحرص زوار المدينة من الأجانب والعرب علي التقاط الصور التذكارية مع الفرق الفنية .

 ومن جانبها وزارة الثقافة المصرية علي تشكيل غرفة عمليات خاصة لمتابعة جميع الترتيبات الخاصة بالإحتفالات على مدار العام كما تم تدشين موقع رسمي لهذه المناسبة وقناة علي اليوتيوب..

كما يشارك مركز توثيق التراث الحضارى والطبيعى ، أحد المراكز البحثية بمكتبة الاسكندرية ، برئاسة م.محمد فاروق ، بالفيلم التسجيلى ثلاثى الابعاد " الاقصر عبر العصور" ، يظهر لاول مرة  فى  أولى فعاليات احتفالات مصر ووزارة الثقافة باختيار الأقصر عاصمة الثقافة العربية بساحة معبد الكرنك.


احتفالات الأقصر عاصمة للثقافة العربية

يتناول الفيلم عظمة مدينة الاقصر مدينة الالف باب بما تحتضنه من مكنوز حضارى يتمثل فى اثارها بمختلف عصورها وما تطلقه من اشعاعات نور تجذب العالم الى ارض الشمس الساطعة وما  يضمه تراتبها من ملوك اناروا العالم بحضارتهم وعلمهم  مشيدين الحضارات فى عالم كان مازال يتخبط فى ظلمات الجهل .

ومن جانبه أكد محمد فاروق أن مشاركة المركز فى هذا الحدث العظيم  بفيلم عن الأقصر، يأتى من منطلق حرصه على أثراء فعاليات الاحتفالية  باحد الاليات التى تعمل على ابرازالجانب الثقافى والحضارى لمدينة الأقصر بأسلوب جذاب يعمل على جذب السياحة الوافدة لمصر .


احتفالات الأقصر عاصمة للثقافة العربية

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg