صحافة وإعلام



قال «المتدينون أخطر من حزب الله».. مقال بـ «هاآرتس» يثير عاصفة سياسية في إسرائيل

12-4-2017 | 22:51
خالد سعيد

أثيرت عاصفة هوجاء في التجمع الصهيوني، مساء اليوم، الأربعاء، جراء وصف كاتب إسرائيلي للمتدينين القوميين في بلاده بأنهم أخطر من حزب الله اللبناني، ويجب قتلهم، وهو ما نشره في مقاله، مساء اليوم، نفسه، بصحيفة " هاآرتس " العبرية، تحت عنوان " لدينا نخبة تقية " !

كانت صحيفة " هاآرتس " العبرية ـ التي تصف نفسها باليسارية ـ قد نشرت مقالاً خطيراً للكاتب يوسي كلين، في الثامنة من مساء اليوم الأربعاء، يناقش فيه مدى تعمق وتغلغل القوميين المتدينين في سدة الحكم في تل أبيب ومحاولة سيطرتهم على التجمع الصهيوني، ووصفهم بأنهم أخطر من حزب الله، ويجب قتلهم، وبأنهم في الأصل ما يفيد معناه " محراك شر "، مما أثار حوله عاصفة هوجاء فور نشر المقال، خاصة وأنه أضاف أن العرب يمكن تحييدهم مقارنة بالقوميين المتدينين، حيث نقلت صحيفة " معاريف " العبرية على لسان رئيس الوزراء الصهيوني، بنيامين نتانياهو، أنه على صحيفة " هاآرتس " الاعتذار فورًا.

خرجت كثير من وسائل الإعلام الصهيونية، الصادرة باللغة العبرية، فور نشر المقال المهم والخطير، للتعليق على ما ذكره يوسي كلين، بأنه مقال مشين، وذلك على حد وصف معاريف، وهو ما وافقت عليه القناة العاشرة الإسرائيلية من أن المقال خطير ومشين ويجب على صحيفة هاآرتس الاعتذار!

من مقتطفات المقال الخطير " المتدينون القوميون خطيرون وأخطر من حزب الله، والعرب يمكن تحييدهم، ولكنهم لا! ماذا يرغبون، إنهم يريدون السيطرة على الدولة، ومحو العرب، فالقوميون المتدينون أصحاب رؤى متطرفة، يلتحفون في ثوب الأتقياء، ويحلحلون منظومة التعليم، ويتعمقون في الجيش ويؤثرون على المحكمة الإسرائيلية العليا، وهم بالفعل في طريقهم إلينا "!

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg