رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
السبت 18 نوفمبر 2017

مقالات



نصف قرن على استشهاد قديس الثورة العالمية

17-10-2017 | 18:29
إلهامي المليجى

كغيري من أبناء جيلي، انبهرت بشخصية جيفارا في مطلع شبابي ،وكنت أرى فيه نموذج الثوري الأممي المخلص لقضية الاشتراكية والمدافع عن فكرته بكل ما يملك، حتى إنه قدم عمره فداء لتلك القضية العادلة، التي تحمل أسمى معاني العدالة الاجتماعية،ورددنا جميعا أغنية (جيفارا مات) مع الشيخ إمام وأحمد فؤاد نجم.

اليوم يمر نصف قرن على استشهاد المناضل المثال، في صلابته ومثاليته وصدقيته وتساميه ورقية وحنوه على الضعفاء وقسوته في مواجهة الطغاة، لقد مثل رعبا لأعدائه من الطغاة وعملاء الإمبريالية حتى بعد مماته، فبعدما صفوه جسديا، سعوا جاهدين لتصفية صورته واغتيال سيرته، ولكن ظلت سيرته ناصعة الصفاء، ونموذجا للزهد، وفكره ملهما للثوار، وشخصيته المحترمة مستقطبة للمخيلة الجماعية، وصورته التي ظهرت في العام 1960 ظلت حية ويمكن اعتبارها الاشهر في العالم قاطبة .

لقد كان ومازال جيفارا يمثل النموذج الأمثل للتحدي، حيث إنه وبالرغم من المعاناة من نوبات الربو الحادة التي كان يعانى منها جيفارا طوال حياته، فإنه برع كرياضي وتمتع بالسباحة ولعب كرة القدم والجولف والرماية، بل أصبح أيضا يقود الدرجات ولا يعرف الكلل ولا الملل.  تعلم جيفارا الشطرنج من والده، وبدأ في المشاركة في البطولات المحلية حين بلغ من العمر اثني عشر عاما. خلال فترة المراهقة وطوال حياته كان جيفارا متحمسا للشعر، وخصوصا للشعراء: بابلو نيرودا وجون كيتس وأنطونيو ماتشادو وفيديريكو جارسيا لوركا وجبريالا ميسترال وقيصر باييخو ووالت ويتمان.

وكان يمكنه اقتباس أبياتا من الشعر لروديارد كبلنج وأيضا لخوسيه هيرنانديز عن ظهر قلب، كان منزله يحتوى على أكثر من ثلاثة آلاف كتاب، مما سمح له أن يكون قارئا متحمسا وانتقائيا، حيث اهتم بالقراءة عن كارل ماركس وويليام فوكنر وأندريه جيد وإميليو سالجارى وجول فيرن، وكان يقرأ أعمال جواهر لال نهرو وفرانز كافكا وألبير كامو وفلاديمير لينين وجان بول سارتر، وكذلك أناتول فرانس وفريدريك إنجلز وهربرت جورج ويلز وروبرت فروست.

إن الحديث عن جيفارا يحتاج للآلاف من الصفحات، لكني أنهي مقالي هذا بمقاطع من كلمته التاريخية في ديسمبر 1964من منبر الأمم المتحدة التي كشف فيها وجه أمريكا القبيح أمام العالم، حيث انتقد عدم قدرة الأمم المتحدة لمواجهة السياسة "الوحشية ونظام الفصل العنصري" في جنوب إفريقيا وأعلن "ألا يمكن للأمم المتحدة أن تفعل شيئا لوقف هذا الأمر؟" ثم شجب سياسة الولايات المتحدة تجاه السكان السود قائلا: أولئك الذين يقتلون أطفالهم ويميزون بينهم كل يوم بسبب لون بشرتهم، الذين سمحوا لقتلة السود بالبقاء أحرارا، وقاموا بحمايتهم، وإضافة إلى ذلك عاقبوا السود لأنهم طالبوا بحقوقهم المشروعة بالعيش كرجال أحرار، من هم أولئك الذين جعلوا من أنفسهم حراسا للحرية؟ من قصيدة جيفارا مات للشاعر أحمد فؤاد نجم عيني عليه ساعة القضا من غير رفاقه تودعه يطلع أنينه للفضا يزعق ولا مين يسمعه يمكن صرخ من الألم  من لسعة النار ف الحشا يمكن ضحك  أو ابتسم أو ارتعش أو انتشى يمكن لفظ آخر نفس  كلمة وداع لجل الجياع  يمكن وصية للي حاضنين القضية  بالصراع صور كتير ملو الخيال وألف مليون احتمال لكن أكيد ولا جدال جيفارا مات موتة رجال  من أقواله إن الطريق مظلم وحالك، فإذا لم تحترق أنا وأنت، فمن سينير الطريق؟.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg