منوعات



مواصلات الإمارات تطلق وَقْفاً للإعلانات التوعوية والمجتمعية على أسطول مركباتها

7-11-2017 | 09:43
الطيب الصادق

أطلقت مواصلات الإمارات بالتعاون مع مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، وقفاً مبتكراً بمفهوم الإعلانات الوقفية، يتيح للمؤسسات والحملات المجتمعية توفير مساحات إعلانية مجانية على أسطول المؤسسة المكون من آلاف المركبات بمختلف إمارات الدولة، مما يمكن الحملات المجتمعية غير الربحية سواءً من قبل الأفراد أو المؤسسات من الوصول إلى شريحة كبيرة من المجتمع من خلال هذه الإعلانات الوقفية، من خلال التواصل مباشرةً مع مواصلات الإمارات.

ويأتي الإطلاق تزامناً مع قرار الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة ، بإعلان عام 2017 عاماً للخير، ودعماً للرؤية العالمية للوقف التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، لإعادة إحياء الوقف كأداة تنموية للمجتمعات.

وتبعاً لذلك حصلت مواصلات الإمارات على علامة دبي للوقف من مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، إحدى مبادرات محمد بن راشد العالمية، تقديراً لمساهمتها المجتمعية كنموذج يحتذى به في القطاع الحكومي.

ووفقاً لتوجيهات الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي؛ تتيح علامة دبي للوقف للمؤسسات الخاصة الحاصلة عليها، أفضلية في المشتريات والعقود في حكومة دبي.


حنان محمد صقر، المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية بمواصلات الإمارات

وقالت حنان محمد صقر، المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية بمواصلات الإمارات: "نحن كمؤسسة نضع على عاتقنا المساهمة بشكل فاعل في خدمة المجتمع، لا سيما في عام الخير الذي أطلقه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة والذي يمثل لنا فرصة سانحة لتعزيز مساهماتنا المجتمعية، وقد قمنا بتبني الرؤية العالمية للوقف التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حيث يمثل الوقف مساهمة مستدامة وفاعلة لتنمية المجتمعات، وسيمنح الوقف المبتكر الذي قمنا بإطلاقه فرصة واسعة للحملات المجتمعية للانتشار بشكل كبير في مختلف أرجاء الدولة، حيث إن الإعلانات الوقفية التي سنقدمها عبر أسطولنا الكبير ستتمكن من الوصول إلى شريحة واسعة من المجتمع ما يحقق أهداف الحملات المجتمعية ويزيد من تأثيرها".

وبدوره، أكد الدكتور حمد الحمادي، الأمين العام لمركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، على أهمية المشاركات الحكومية يداً بيد مع مؤسسات القطاع الخاص في الرؤية العالمية للوقف بتنوع المبادرات داخل كل قطاعات الدولة.


الدكتور حمد الحمادي، الأمين العام لمركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة

وقال الحمادي: "تعاون مواصلات الإمارات مع مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة يمثل خطوة رائدة في تعزيز مساهمة الوقف المبتكر في المجتمع، ومع هذه المبادرة أصبحت مواصلات الإمارات نموذجاً يقتدى به في هذا المجال.  ونحن بدورنا ندعو جميع مؤسسات الدولة للمشاركة في الوقف المبتكر من خلال استغلال مواردها بطريقة مبتكرة تضمن استفادة المجتمع من مساهماتها. إذ يمثل عام الخير الذي أطلقه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة فرصة سانحة للمؤسسات المختلفة للدخول في مجال الوقف المبتكر، ويمكن للمؤسسات الراغبة في تعزيز دورها المجتمعي التواصل معنا لنتفق على الصيغة المبتكرة لهذا الدور".

وذكر أمين عام المركز أن الموقع الإلكتروني www.MBRgcec.ae جاهز لتلقى كافة استفسارات الأفراد المهتمين والمؤسسات الراغبة في الحصول على علامة دبي للوقف، ويعمل مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة على توفير الاستشارة اللازمة للمؤسسات الحكومية والخاصة في تعزيز مساهمتها المجتمعية وتفعيلها من خلال علامة دبي للوقف  ما يساعد على بناء طيف من الخدمات المجتمعية التي تتناول أهم الوسائل في المشاركة المجتمعية الفاعلة للمؤسسات.

وتأتي علامة دبي للوقف ضمن المشاريع المبتكرة التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ضمن الرؤية العالمية للوقف، وهي تمثل أحد الأدوار التحفيزية للمشاركة المجتمعية لإتاحة الفرصة لمؤسسات القطاعين الحكومي والخاص للمشاركة في خدمة المجتمع عن طريق الوقف المبتكر لجزء من أصولها لصالح حاجات تنموية مجتمعية.

ووجه الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، الجهات الحكومية باعتماد علامة دبي للوقف ضمن معايير المفاضلة بين الشركات في المشتريات والتعاقدات التي تبرمها الجهات الحكومية في دبي. وبناءً على ذلك، ستقوم إدارات المشتريات في الجهات الحكومية بتطبيق هذا المعيار بجانب المعايير الفنية والمالية التي تعمل على اختيار الشركات الموردة أو المقدمة للخدمات في الجهات الحكومية.

ويعد مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، إحدى مبادرات محمد بن راشد العالمية، مؤسسة استشارية تشرف على أكبر مبادرة عالمية لإحياء الوقف تتضمن نظاماً تشريعياً وحياً للأوقاف ومنتجات وخدمات وقفية ويقدم المركز خدماته للأفراد والمؤسسات المحلية والإقليمية والعالمية بلا مقابل لتحويل الوقف لأحد أهم محفزات التنمية في العالم العربي.

 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg