رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأحد 18 نوفمبر 2018

المجلة



«الحيتان» فى قبضة ولى العهد.. ننشر أبرز مقتطفات لمقالات كتاب «الصحف» حول مكافحة الفساد بالسعودية

10-11-2017 | 20:30
مصطفى عبادة

أكثر من مائة جريدة عربية، من السعودية والبحرين والإمارات  وعمان والكويت، غير الصحف التى تصدر فى الخارج الغربى بلغات عربية، وهى ــ كثيرة جدا بالمناسبة ــ جلست أتصفحها جميعًا، لرصد ردود الفعل لدى النخب العربية على المرسوم الملكى الذى أطاح برءوس بعض الفساد فى المملكة، وكانت الحصيلة حتى الثانية عشرة من مساء السبت، مقالين لا أكثر فى جريدة الحياة، أما صحيفة الشرق الأوسط، فلم تقترب من الموضوع، والصحف السعودية كلها حتى مساء الاثنين، موعد تسليم هذا الباب، كانت قد بدأت تشير إليه فى بعض المقالات، لكن الصحف الأخرى حتى الخارجية منها، فقد كانت تغطى الموضوع على المستوى الخبرى والتقريرى فقط، دون الإطالة، وبدا أن أغلب صحف الخليج كانت تحاول وضع الأمر فى زاوية بعيدة عن عين القارئ، وبرغم أهمية الحدث، وبرغم أيضًا أن فضائيتى العربية وسكاى  نيوز، قد أشبعتا القضية شرحا وتحليلا، لكن الصحف بدت متخلفة عنها، أما صحف العراق وسوريا فإنها لم تسمع عن الحدث  حتى على المستوى الخبرى ، وتجاهلته تمامًا، والمقالان اللذان سبقت بهما الحياة غيرها من الصحف جاءا فى باب « محلى سعودي»، قبل أن تبدأ مقالات كبار الكتاب فى الانهمار لشرح وتحليل قرارات الملك سلمان.

 
د. عبد الله ناصر الفوزان
الفساد الأزرق
الفساد الأزرق هو فساد الكبار، وقد كان من أهم الموضوعات التى تتردد فى أحاديث المجتمع عندنا، يعتبره الكثيرون القدوة السيئة وحامى فساد الصغار ويحلمون أو يتمنون مواجهته، والآن توفرت إرادة سياسية إصلاحية قوية للمواجهة.
تلك الصفعة القوية التى وجهتها له القيادة فى تلك الليلة العظيمة خطوة كبيرة بلا شك، وهى فى رأيى مجرد إعلان ساطع الإضاءة، أى بداية قوية لمسار ثابت سيستمر -إن شاء الله- وما حصل لا يستغرب من الملك سلمان ولا ولى عهده، فقد اتضح من أيامهما الأولى التصميم القوى على نهج إصلاحى مسنود بإرادة سياسية صلبة وحزم وعزم لا يلينان.
 
محمد اليامي
يا لها من ليلة
سقوط مدو للفساد فى السعودية، وإسقاط مطمئن لصاروخ غدر واعتداء على عاصمتها، وصعود نجم العدل والنزاهة، لينضم إلى مجموعة نجوم سعودية تشع فى جميع أنحاء العالم.
ليلة أول من أمس فى السعودية حبس المواطنون والمقيمون أنفاسهم عند سماع دوى انفجار كبير شمال شرقى العاصمة الرياض، وتناثرت بعض الشائعات فى مواقع التواصل و «سقطت» الأقنعة عن مدعين يروجون الإشاعات. وما هى إلا دقائق حتى أعلن الدفاع الجوى الباسل إسقاطه صاروخاً حال وصوله إلى النقطة المتعارف عسكرياً على أنها المستوى الذى يمكن إسقاطه.
 
ناصر الصرامي
مع محمد بن سلمان «صحوة» لا ردة عنها 
لكن كما نقول دائمًا فإن القيادة السعودية ترصد كل شيء باستمرار، ولديها نفس وصبر، بل صبر طويل، وحبالها أطول، لكن فى اللحظة الحاسمة تضرب، وهذا ما يفعله اليوم سمو ولى العهد الأمير محمد بن سلمان، حين أوجز الموقف بالقول: «اتخذنا خطوات واضحة فى الفترة الماضية بهذا الشأن، وسوف نقضى على بقايا التطرف فى القريب العاجل، ولا أعتقد أن هذا يشكل تحديًا، فنحن نمثل القيم السمحة والمعتدلة والصحيحة، والحق معنا فى كل ما نواجه»، هذه ملامح السعودية الجديدة والصحوة الفعلية، صحوة حقيقة يدشنها الأمير، مع الوعى بالحلم، الوعى بالمستقبل.. والبقاء والريادة فيه.. لبلد يستحق الأفضل دائمًا...
 
محمد المالكي
 زعامة ومحاسبة 
يوم الأحد النزيه … يوم الأحد تشرق السماء مجدداً … السعوديون يتوجهون إلى أعمالهم وهنالك غيمة قد كانت عالقة أمامهم لا يرون بشكل جيد، ولكنهم يبصرون بأمل جديد وبمقولة خالدة ( لن ينجو كائن من كان فى قضية فساد ) …السعودية تتجه إلى عصر جديد من العطاء والتنمية ( والشفافية ) ….. بقيادة حكيمة وبأيد أمينة، الملك سلمان وابنه البار ولى العهد الأمير محمد بن سلمان .
قرارات ملكية بتكليف لجنة عليا برئاسة الأمير محمد بن سلمان فى تهم الفساد ، ساعات قليلة وشخصيات مؤثرة فى البلد كانت شريكة فى قضايا الفساد (صرامة وإحياء حق).
 
عبد العزيز السويد 
 (ليلة الأحد التاريخية) 
ليلة الأحد الماضى ليلة تاريخية فى عمر الدولة السعودية، أمر ملكى من الملك سلمان بن عبد العزيز بتشكيل لجنة عليا برئاسة ولى العهد الأمير محمد بن سلمان لمكافحة الفساد، تتولى حصر المخالفات والجرائم والأشخاص والكيانات ذات العلاقة بقضايا الفساد، من مهماتها «التحقيق، وإصدار أوامر القبض، والمنع من السفر، وكشف الحسابات والمحافظ وتجميدها، وتتبع الأموال والأصول ومنع نقلها أو تحويلها من قبل الأشخاص والكيانات أياً كانت صفتها، ولها الحق فى اتخاذ أى إجراءات احترازية تراها، حتى تتم إحالتها إلى جهات التحقيق أو الجهات القضائية بحسب الأحوال. 
 
سالم بن أحمد سحاب 
من هنا نبدأ
منذ هذه اللحظة یجدر بكل فاسد تحسس رأسه، وقبل ذلك تحسس أرصدته، فهى بإذن الله تحت نیران العدالة،  وهى عرضة للفضیحة الكبرى، على الملأ فى الدنیا، وعلى البشریة كلها یوم یقوم الأشهاد ّ منذ هذه اللحظة سأؤرخ لما تبقى من حیاتي، وما بقى منها إلاّ قلیل، فأشیر إلى الأحداث والقضایا المرتبطة بما .تظنه النفس فساداً جهاراً، بتلك التى سبقت یوم أمس، وبتلك التى حدثت بعده .یوم طال انتظاره، إذ قدم علینا ونحن فى شوق إليه كبیر، وقد حسبته شخصیاً یوماً علینا بعیداً بعیداً.
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg