صحافة وإعلام



غداً.. الإسكندرية تستضيف مؤتمر الإعلام وثقافة التسامح

27-11-2017 | 11:06
الطيب الصادق

تستضيف محافظة الإسكندرية غدا "الثلاثاء" المؤتمر العلمي الدولي الثاني الذي تعقده كلية الإعلام وفنون الإتصال بجامعة فاروس تحت عنوان "الإعلام وثقافة التسامح" وذلك تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي، وأحمد أبوالغيط أمين عام جامعة الدول العربية، والدكتور محمود محيي الدين رئيس جامعة فاروس وحضور عدد كبير من الشخصيات العامة منهم المهندس عبدالفتاح رجب والمهندس علاء رجب نائب رئيس مجلس الأمناء والدكتور إبراهيم العزازي رئيس مجلس اداره المعهد العالي للسياحة والفنادق والدكتورة رجاء الغمراوي ، والدكتور السيد السعيد أمينا عام المؤتمر.

وقال رئيس المؤتمر الدكتور فوزي عبد الغني عميد كلية الإعلام وفنون الإتصال بجامعة فاروس أن  المؤتمر يهدف إلي رصد دور الإعلام في نبذ العنف ونشر ثقافة التسامح، ودراسة أبعاد وتأثيرات الإعلام التقليدي والجديد على التفاعلات المجتمعية وما نتج من عنف وكراهية أو ثقافة للتسامح المجتمعي ومناقشة بحوث وأوراق تتناول تباحث المعلومات عبر الإعلام وعلاقتها بالأمن القومي، وبحوث الرأي العام، والاتصال المؤسسي، وتكنولوجيا الاتصال والإعلام والجديد، وإدارة الصورة الذهنية، وأخلاقيات وقوانين الإعلام التقليدي والجديد، وكذلك مناقشة قضايا الإعلام الدولي وعلاقته بمفاهيم الإرهاب والتطرف، ويشهد المؤتمر تقديم بحوث مستقبلية لتطوير الأداء الإعلامي كما سيتم طرح نقاشات عامة عبر متخصصين لدراسة الواقع الإعلامي والمجتمعي وتأثيرات الإعلام على المجتمع.

وأوضح أن المؤتمر يشهد مشاركة واسعة من جامعة الدول العربية ومنظمة الأيسيسكو ووزارة التعليم العالي والجامعات العربية والمصرية والهيئات الوطنية للصحافة والإعلام وحضور ما يقرب من 90 باحثا يقدمون أوراقا بحثية تصل إلى خمسين بحث بجانب الأوراق البحثية والتجارب الخاصة للمؤسسات.

واضاف إن ضياء رشوان رئيس الهيئه العامة للاستعلامات، سيشارك في الحلقة النقاشية للمؤتمر بعنوان "التسامح وأخلاقيات العمل الإعلامي" مع نخبة من أساتذة الإعلام من بينهم الدكتور سامي عبد العزيز والدكتور سامي الشريف والدكتور محمد شومان والدكتورة هويدا مصطفى والدكتورة سوزان القليني عضو المجلس الأعلى للإعلام وعميد آداب عين شمس وكرم جابر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة وحسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام.

كما أشار إلي أن المؤتمر يركز على تجديد الخطاب الديني الذي يناقش عددا من الموضوعات أبرزها: نمط الخطاب الديني السائد فى الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي فى المؤسسات الدينية الرسمية ونشر ثقافة التسامح و البوابات الإلكترونية الدينية ونشر ثقافة التسامح ودور القنوات الدينية فى التسويق لخطاب التسامح ودور الإذاعات الدينية فى التسويق لمفهوم التسامح والحرية والمسئولية فى الإعلام الدينى، موضحا أن المحور الثالث يتناول الإعلام ونظرة المجتمع للمرأة والطفل الذي يشمل موضوعات أهمها : التناول الإعلامي للمرأة وثقافة التسامح واتجاهات الإعلام نحو تعليم المرأة في المجتمع العربي اتجاهات الإعلام نحو الطفل العربي.

وأضاف أن المحور الرابع يتناول دور العلاقات العامة والاتصالات التسويقية فى نشر الأفكار المستحدثة والذي بدوره يناقش عددا من الموضوعات منها: المواقع الإلكترونية وتناول الأفكار المتطرفة ودور العلاقات العامة فى إشاعة ثقافة التسامح و تأثير المواقع الإلكترونية في تعزيز التعايش السلمي مبينا أن المحور الخامس يشتمل الإعلام بين ثقافة التنوع والهوية والذي يشتمل : دور الإعلام في تعزيز التواصل بين الشعوب و الإعلام والصورة النمطية عن العالم الإسلامي وحروب الجيل الرابع والتحولات المجتمعية، كما يشتمل المحور السادس : الإعلام والأبعاد التعليمية والتربوية فى ظل ثقافة التسامح ويتناول موضوعات التعليم ونشر ثقافة التسامح و المسئولية الاجتماعية للإعلام نحو التعليم واستخدام صفحات التواصل الاجتماعى فى النواحى التعليمية والتربوية.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg