العرب



وزير الإعلام السعودي يدعو إلى عمل جماعي عربي لمواجهة الإرهاب

28-11-2017 | 14:45
أ ش أ

 دعا وزير الثقافة والإعلام بالمملكة العربية السعودية، الدكتور عواد بن سليمان العواد، إلى ضرورة وجود عمل إعلامي عربي جماعي مشترك على أرض الواقع لمحاربة الإرهاب واجتثاثه من جذوره.

وقال العواد، في تصريحات له في ختام الاجتماع الثامن للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الاعلام العرب اليوم بالجامعة العربية، إن موضوع مكافحة الإرهاب إعلاميا كان المحور الأساسي فى مناقشات الاجتماع.

وأشار إلى أن الحادث الإرهابى على مسجد الروضة بشمال سيناء مؤخرا، يؤكد على ضرورة اتحاد الدول العربية، ليس فقط في الإعلام ولكن فى كافة المجالات، من أجل مكافحة الإرهاب، وأن نوجه للإرهاب والإرهابيين رسالة من خلال هذه الوحدة مضمونها "كفى".. وأكد أن الاجتماع وجه رساله لمن يقف ويدعم الإرهاب ويروج له، بأنه لا يوجد حياد في الحرب على الإرهاب.

وأوضح أن وزراء الإعلام العرب يعملون فى الوقت الراهن على محورين في مجال مكافحة الإرهاب. أولهما مكافحة خطاب الكراهية والعنف وهو مشروع تمت دراسته من قبل المجلس، أما الموضوع الثاني فهو مكافحة خطاب التطرف في قنوات ووسائل التواصل الاجتماعي ،كونها تشكل وسائل مهمة للوصول إلى شريحة كبيرة من المجتمع ولا بد من وضع إطار قانوني لتكييفها وتجريم المروجين لأعمال العنف ومن يوجد منصات للإرهابيين والداعمين لخطاب الكراهية.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg