ثقافة



وزير الثقافة ينعي رحيل الفنانة شادية

28-11-2017 | 20:17
حسناء الجريسي

نعي حلمي النمنم وزير الثقافة وفاة الفنانة المبدعة شادية، والتي رحلت عن عالمنا، مساء اليوم،  عن عمر يناهز ال 86 عاما، قدمت خلالها نموذجا حقيقيا ،للفنانة المصرية، المحبة لتراب وطنها والمدافعة عن قضاياه.

وقال وزير الثقافة، أن الفنانة شادية، لم تكن فنانة عادية، بل كانت صوتا لمصر،  وللعالم العربي، ودافعت عن قضاياه، بصوتها،   فقدمت اغنيات لا تزال بيننا حية بكلماتها ولحنها، منها اغنية  " ياام الصابرين"  ، " "ياحبيبتي يامصر"، "عبرنا الهزيمة" واغنية "انتفاضة" والتي قدمتها للشعب العراقي واغنية " فوق ارض النيل" لشعب السودان الشقيق ولا ننسي صوتها في اغنية" خد بايدي" والتي داعبت فيها ارواح كل المصريين.

وأضاف أن الفنانة شادية ستظل باقية بيننا باعمالها الفنية المبدعة، والتي استحقت عنها القابا عديدة، لم تحظ به فنانة اخري، فكانت معبودة الجماهير ومحبوبتهم ،  والدليل علي ذلك انه رغم ابتعادها عن الاضواء طوال 26 عاما، الا انها احتفظت بمكانتها في قلوب محبيها حتي وفاتها.

وأكد وزير الثقافة ان الفنانة شادية تم تكريمها في مصر والعالم العربي ، كان اخرها اطلاق اسمها علي دورة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته المنعقدة حاليا، الا انه سيتم الاحتفاء بمشوارها  خلال الفترة المقبلة في كل قطاعات الوزارة.

وقدم وزير الثقافة خالص تعازيه الي اسرة الفنانة، ومحبيها في مصر والوطن العربي، داعيا الله ان يغفر لها ويدخلها فسيح جناته.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg