الملفات



أيقونة العلم التى تخرج فيها مشاهير العرب.. هنا «جامعة القاهرة»

3-12-2017 | 22:59
أشرف على الملف: سهير عبد الحميد

هنا جامعة القاهرة.. الامتداد لجامعة «أون» أو هليوبوليس التى كانت  ـ قبلة العلم فى العالم القديم، هنا جامعة فؤاد الأول كما كانت تعرف عند النشأة، ثمرة كفاح الحركة الوطنية المصرية أوائل القرن العشرين التى أدركت أن الاستقلال ليس بتحرير الأرض، وإنما بتحرير الشخصية المصرية، هنا جامعة فاطمة إسماعيل التى وهبت لها الأرض والمجوهرات إيمانا بأهمية أن تكون لمصر جامعة.. وقد وأضحت جامعة القاهرة بأساتذتها العظام، قصر العلم الذى قدم لمصر والعالم العربى رموز الفكر والأدب والسياسة والاقتصاد والفن. 

هنا القاهرة.. مركز العالم العربى وقلبه النابض ومحط رحال طلاب العلم الذين طرقوا أبواب الأزهر باكرا، فكانت أروقته  ــ عبر قرون ــ الحاضنة لمئات الألوف من طلاب العلم من المحيط إلى الخليج. 
 
ثم جاءت جامعة القاهرة فى العصر الحديث لتكون القبلة التى تهفو إليها قلوب الطلاب العرب، وهى تتعلق بصوت دقات ساعتها الشهيرة، ثانى أقدم وأشهر ساعة على مستوى العالم بعد ساعة بيج بن، التى يظل صداها فى نفوسهم بعد أن يعود كل منهم إلى وطنه ليحوِّل ما تعلمه إلى واقع على الأرض.
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg