اقتصاد



مميش يبحث مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار تمويل مشروعات بمحور قناة السويس

30-11-2017 | 14:31
أ ش أ

بحث رئيس هيئة قناة السويس رئيس المنطقة الاقتصادية للقناة، الفريق مهاب مميش، خلال لقائه المدير التنفيذي للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية فيليب بارسي، فرص التعاون بين المنطقة والبنك، وتمويل البنك لمشروعات بمحور القناة.
جاء ذلك على هامش مشاركة الفريق مهاب مميش في الاجتماعات السنوية للمنظمة البحرية الدولية المنعقدة حاليا في لندن؛ لدعم ملف مصر للترشح في انتخابات المنظمة - حسبما ذكر بيان صدر عن المنطقة الاقتصادية، اليوم الخميس.
وأضاف البيان: "أجرى رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والوفد المصاحب له، بحضور سفير مصر لدى بريطانيا ناصر كامل، وأعضاء من مكتب التمثيل التجاري، عدة لقاءات مع شركات إنجليزية عاملة في العديد من القطاعات التي تهتم بها المنطقة".
وقال الفريق مميش - بحسب البيان - إنه ناقش التعاون مع البنك الأوروبي دعم المشروعات القائمة داخل المنطقة الاقتصادية وخاصة مجالات البنية التحتية، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق مع جون باتريك مسئول هذا الملف لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، على دعم إنشاء محطة تحلية مياه جديدة في منطقة العين السخنة، وتمويل دراسة الجدوى والنظم البيئية لها.
وأشار مميش إلى أنه بحث مع مسئولي البنك تقديم الدعم اللوجيستي للمشروعات وخاصة البيئية منها داخل المنطقة الاقتصادية؛ حيث تم عرض الإصلاحات التي تقوم بها الدولة في سبيل جذب رؤوس الأموال للاستثمار في المنطقة مع تطبيق قانون الاستثمار الجديد، مضيفا: "المنطقة تتمتع بحوافز استثمارية من شأنها رفع تصنيفها عالمياً".
وأكد الفريق مميش حرص البنك الأوروبي على التعاون مع المنطقة الاقتصادية وإدراج هذا الملف ضمن الخطة الاستراتيجية التي يعمل من خلالها داخل مصر.
والتقى مميش، خلال الزيارة، بمسئولي شركات بريطانية أبدوا رغبتهم في إقامة مشروعات داخل المنطقة، خاصة في مجالات إدارة الموانئ وتطويرها، وكذلك شركات متخصصة في منظومة النقل البحري والخدمات البحرية لتطويرها داخل موانئ المنطقة الاقتصادية.
كما التقى مميش عدة شركات متخصصة في مجالات صناعة الأدوية والأجهزة الطبية، في إطار التعاون مع شركاء التنمية لإنشاء مدينة طبية عالمية من المزمع إقامتها في المنطقة الجنوبية.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg