وأعلنت الوزارة "استشهاد الطفل مصعب فراس التميمي (17 عاماً)، متأثراً بجروح خطرة أصيب بها برصاص الاحتلال في قرية دير نظام شمال رام الله".

وكان الطفل مصعب التميمي أصيب بجروح خطيرة جدا، وجرى نقله عبر الهلال الأحمر إلى المستشفى، ليعلن لاحقا عن استشهاده متأثرا بجروحه.