رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

العالم



رئيس وزراء أستراليا يبحث أزمة الروهينجا مع زعيمة ميانمار في كانبيرا

19-3-2018 | 10:21
د ب أ

اجتمع رئيس الوزراء الاسترالي، مالكوم تيرنبول، مع زعيمة ميانمار، أون سان سو تشي، في العاصمة الاسترالية كانبيرا، وعرض تقديم المساعدة لانهاء الازمة الانسانية في ولاية راخين.

وحظت سو تشي، التي تشغل منصب مستشارة الدولة، وهو منصب أشبه برئاسة الوزراء، باستقبال حار، حيث تم اليوم الاثنين إطلاق 19 عيارا ناريا عند مقر البرلمان، لتحيتها.

وشاركت سو تشي في اجتماع قادة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) الذي أقيم بسيدني في مطلع الاسبوع الجاري.

ويشار إلى أن الزعيمة الحائزة على جائزة نوبل للسلام في عام 1991، كانت تعرضت في السنوات الأخيرة لانتقادات دولية شديدة، بسبب تعاملها مع أزمة مسلمي الروهينجا.

وأفادت وسائل إعلامية أسترالية بأن تيرنبول وسو تشي بحثا بصورة مفصلة، الأزمة الإنسانية الحالية. وشجع رئيس الوزراء الاسترالي سو تشي على التوصل إلى قرار من أجل إعادة توطين اللاجئين النازحين.

كما قال تيرنبول إن أستراليا ستكون مستعدة للإبقاء على أموال المساعدات التي يتم تدفقها إلى ميانمار وبنجلاديش، للمساعدة في حل الحالة الطارئة.

كما ناقش الزعيمان قضايا التنمية الاقتصادية وتحديات التعليم ومساعدات التنمية الخارجية في ميانمار.

وكانت سو تشي قد تعرضت لانتقادات خلال الأشهر الأخيرة، بسبب صمتها إزاء الاضطهاد المستمر لمسلمي الروهينجا في ميانمار.

كما اجتمعت سو تشي مع زعيم حزب العمال المعارض، بيل شورتين.

واضطرت سو تشي إلى إلغاء خطاب كان من المقرر أن تلقيه غدا الثلاثاء في سيدني، إلى جانب جلسة لطرح الاسئلة والرد عليها، بسبب مرضها.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg