العرب



الأمير نواف آل سعود لـ«الأهرام العربي»: تكريمي من الجامعة العربية شرف لي|| فيديو وصور

15-5-2018 | 18:55
ملك عبد العظيم - تصوير: فؤاد الجرنوسي

- العالم العربي يفتقد الرياضة المدرسية.. وبها يصبح لدينا آلاف محمد صلاح

- محمد صلاح بتميزه وبساطته أظهر الصورة الحقيقية للإسلام

- المنتخب السعودي لديه نقص رهيب في خط الهجوم لكنه سيتميز بعطائه

- مباراة السعودية ومصر فى كأس العالم مثل «الأهلي والزمالك»


التقت «الأهرام العربي» بسمو الأمير نواف بن محمد بن عبد الله آل سعود عضو الاتحاد الدولي لألعاب القوي حاليا والرئيس السابق للاتحاد السعودي لألعاب القوي، في حفل خاص أقامه في أحد فنادق مصر الكبري بمناسبة تكريمه من قبل جامعة الدول العربية حيث قام الأمين العام للجامعة يوم مساء أمس الإثنين، بتسليم درع تكريمي لسمو الأمير لما قام به من خدمات للرياضة العربية وخدمة شباب العرب.

وأشاد الأمين العام للجامعة بجهود الأمير نواف واستحقاقه لهذا التكريم الذي دعمه كل من الاتحاد العربي للجان الأولمبية الوطنية ومجلس وزراء الشباب والرياضة العرب بحضوروزراء الشباب والرياضة وعدد من مسئولي الرياضة في الدول العربية.  

وقد أعرب الأمير نواف عن امتنانه وسعادته وفخره بهذا التكريم متمنيا أن يتسع مجال التكريم للأشخاص المميزين في كل المجالات وليس الرياضة فقط.

وأكد نواف فى حواره لـ«الأهرام العربي» أن العالم العربي يفتقد إلي الرياضة المدرسية التي نستطيع من خلالها إيجاد مئات بل آلاف من محمد صلاح الذي هو فخر لكل العرب والمسلمين جميعا لأنه بإصراره وبره بوالديه وبساطته أعطي للعالم أجمع نموذجا للمسلم الحق وأثبت أن الإسلام بريء من الإرهاب الذي لصق بنا.

وأوضح أنه عاشق للاتحاد السكندري ويتمني لنادي الترسانة أن يعود قريبا إلي الساحة.

واختتم حديثه قائلا: «الأهلي سيظل هو الأهلي، لا ينافسه أحد»، وإلي التفاصيل..

- ماذا يمثل تكريم جامعة الدول العربية بالنسبة لكم؟
يعني الكثير بالنسبة لي، أولا هذا التكريم يعد بادرة متميزة تقوم بها الأمانة العامة وجامعة الدول العربية خاصة وأنني أول من كرم وهذا في الحقيقة يسجل في التاريخ وإن شاء الله تكون مبادرة طيبة. ثانيا أتمني أن تتبني الجامعة العربية كل الموهبين ليس في الرياضة فقط وإنما كل المجالات بتوصية من جميع الوزراء كل فيما يخصه من تعليم وسياسة وثقافة ومواصلات وغيره من مجالات.
ويضيف سمو الأمير أن يكون هناك إجماع علي الرياضة من جميع لجان الأولمبية العربية وتوصية لوزرائهم بهذا التكريم في حد ذاته هذا يفتح مجالا أكبر وأوسع للتكريم في المستقبل ويكرم من هو أحق مني بهذا التكريم وهم كثر، وكوني أكرم من الجامعة العربية يعتبر شرفا كبيرا لي شخصيا ويسجل في التاريخ.


الأمير نواف خلال حواره مع الأهرام العربي

- من الذي يستحق التكريم في رأيكم ؟
يوجد كثيرون سواء من المملكة العربية السعودية أو مصر أو باقي الدول العربية الأخري، فكل من كان مميزا في مجاله وناجح باستمرار يستحق التكريم.

- كيف ترى مستوى الرياضة في العالم العربي؟
الرياضة دائما موجودة وبقوة ويوجد لدينا العديد متميزون في جميع الألعاب، لكن ينقصنا شيئا هاما هو الرياضة المدرسية وأعيد وأكرر العالم العربي أجمع يفتقد إلي الرياضة المدرسية التي بدونها لن يكون هناك رياضة حقيقية أبدا، فالرياضة المدرسية هي الأساس ويجب أن يكون هناك برنامج بخصوص هذا الشأن لمن يريد أن يصل إلي رياضة متميزة لشباب بلده عليه أن يهتم بالرياضة المدرسية.

- كيف ترى محمد صلاح؟
 هو موهبة كبيرة، تحدى الظروف، بالإصرار والعزيمة واستطاع أن يأسر القلوب ، ويتألق مع فريقه فى الدورى الإنجليزى، وبطولة دورى أبطال أوروبا، فهذا هبة من الله أن يتسم بالاستمرارية في هذا العطاء المميز، لأنه يقدم مستوي مشرفا للاعب العربي والمسلم الحقيقي البسيط الذي قدم صورة حقيقية عن الإسلام ووضح الفرق بين ما هو الإسلام والإرهاب الذي نحن براء منه، فجزاه الله خير الجزاء عنا جميعا نحن المسلمين في كل مكان، ونتمني له التوفيق ولا يمكن أن يوفق إنسان بهذا الشكل إلا إذا كان بارا بوالديه.
وأتمني له التوفيق ونفتخر دائما وأبدا بأي موهبة عربية تقدم وليس غريبا علي مصر فهي أم الدنيا فيكون منها دائما العطاء المميز والمواهب المميزة في جميع المجالات فمصر سباقة دائما ونتمني أن يتكرر محمد صلاح ونجد مثله فى جميع المجالات.

- ما المطلوب من الحكومات العربية ليكون لدينا مئات بل الآلاف من محمد صلاح؟
عندما توجد رياضة مدرسية ويكون في مدرسين تربية رياضية على مستوى وفي تسهيلات لإقامة الرياضة المدرسية وتفعيل الاتحادات القارية والدولية والعربية كاتحادات رياضة مدرسية هم الذين يضعون البرامج وعلي إدارات التعليم تنفيذها ومتابعتها والمشاركة بهم سنويا في المحافل الدولية، سيصبح لدينا إنتاج سنوي نختار منه المميزين، وكل هذا عن طريق الرياضة المدرسية.

- ماذا تتوقع للمنتخب السعودي فى كأس العالم ؟
المنتخب السعودي سيكون مميزا في عطائه لكن بالنسبة للنتائج أتمني أن أراه في أحسن حالته، والمنتخب سيكون فنيا جيدا، لكن ستكون لديه مشكلة إذا استطعنا أن نحلها.

- ما هي مشكلة المنتخب السعودي؟
لديه نقص رهيب في خط الهجوم والمستوي ليس المطلوب لكن أملنا أنهم يتحسنوا في هذه الفترة.

- وماذا عن لقائه والمنتخب المصري ضمن مباريات كأس العالم؟
المنتخبان سيلتقيان فى آخر مباريات مجموعتهما فى كأس العالم، فإما أن تكون المباراة تحصيل حاصل للاثنين أو تكون منافسة قوية  بينهما لمن سيتأهل للمرحلة الثانية.
لكن مهما كانت المباراة بين مصر والسعودية ستكون  مثل «الأهلي والزمالك» شيقة تشد المشاهد فنحن نحب التنافس.

- أى فريق تشجع، الأهلي أم الزمالك؟
كما يقولون أنا «زماهلكاوي»، أعشق الرياضة في مصر وأتمني إن شاء الله أن أرى جميع الأندية على المستوي المطلوب، وخصوصا نادى الترسانة، وأيضا الاتحاد السكندري يهمني جدا لأنه يمثل الأسكندرية وهي مدينة غالية علينا، وختم حديثه قائلا: «وفي الآخر الأهلي يبقي الأهلي».  
 


حوار الأمير نواف آل سعود مع الأهرام العربي

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg