Business Leaders



الأهرام العربى تحتفل بالفائزين بجوائز «Al Ahram Business Leaders» فى القطاع المصرفى العربى 2018

16-5-2018 | 18:20
أعد الملف - محمد عبد الحميد

سلامة: البنك المركزى المصرى يمثل رمانة الميزان فى عملية الإصلاح الاقتصادى والتنمية المستدامة.. والأهرام هي ديوان الحياة المعاصرة 

الكشكى:  «الأهرام العربى» تهدف منذ تأسيسها إلى نقل المنطقة العربية إلى مصر والعكس وتعزز ذلك من خلال (Al Ahram Business Leaders)
 
مكرم: بفضل جهود الرئيس السيسى والعمل الدؤوب لطارق عامر محافظ البنك المركزى وما اتخذه من حزمة إجراءات جريئة تحسن اقتصاد مصر 
 
جبر: تمثل جائزة (Al Ahram Business Leaders Award) فرصة لتسليط الضوء على الناجحين كي تقتدى بهم الأجيال الجديدة
 
عبدالله حسن وكيل الهيئة الوطنية للصحافة: القطاع المصرفى لعب دوراً كبيراً فى تحسين أداء الاقتصاد المصرى
 
علاء ثابت: البنك المركزى بقيادة طارق عامر ساهم فى تصحيح مسار الاقتصاد وتحقيق الاستقرار للسوق المصرفى
 
أقامت مجلة (الأهرام العربي) فى العاشر من شهر مايو الجارى بالقاهرة، احتفالية كبرى للكشف عن جائزة (Al Ahram Business Leaders Award) التى سلطت الضوء على القطاع المصرفى المصرى والعربى، ومن يسهم فى تحقيق النجاحات والإنجازات فى هذا القطاع الحيوى . 
 
شهد حفل «Al Ahram Business Leaders» تكريم أفضل محافظى البنوك المركزية فى العالم العربى لعام 2018، وكذلك قادة أقوى البنوك العامة والخاصة فى المنطقة، وأيضاً السيدات الأكثر تأثيرا ونفوذا فى القطاع المالى والمصرفى العربى لعام 2018، وسلطت الاحتفالية الضوء على كل من يسهم بدور فاعل فى صياغة حاضر ومستقبل التنمية، وسط حضور نخبة من قادة البنوك والأعمال والشخصيات العامة فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط، منهم طارق عامر محافظ البنك المركزى المصري، ومكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وكرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، وعبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، وجمال الكشكى رئيس تحرير الأهرام العربي، فضلاً عن ممثلى وسائل الإعلام العربية والعالمية.
 
الاحتفالية التى أدارتها باقتدار الإعلامية المتألقة دينا سالم، أقيمت فى قاعة نجيب محفوظ بمبنى مؤسسة الأهرام بالقاهرة برعاية عدد من البنوك والشركات الرائدة فى المنطقة: البنك الأهلى المصري، بنك مصر، بنك القاهرة، بنك التعمير والإسكان، بنك الاستثمار العربى، وشركة (MAXIM). فى حين رصدت القائمة التى تصدر للمرة الأولى، حجم وقوة المركز المالى للبنوك العاملة فى المنطقة، ونوعية الكفاءات التى تدير تلك الكيانات الاقتصادية العملاقة، كذلك كشفت القائمة عن التحديات التى واجهت قادة تلك البنوك وكيف تمكنوا من العبور بها إلى آفاق النجاح وتحقيق طفرة وتحقيق نقلة نوعية فى الأداء. 
 
حضر الاحتفالية جمهور كبير، وانطلقت فاعلياتها بعزف السلام الوطنى لجمهورية مصر العربية، تلاه فيلم تسجيلى عن التاريخ العريق لمؤسسة الأهرام الممتد لأكثر من 142 عاما ودورها التنويرى فى المجتمع المصرى والعربى، والدور الرائع الذى تلعبه الإصدارات الصحفية المختلفة لمؤسسة الأهرام وفى مقدمتها مجلة «الأهرام العربى» التى انبثقت عنها جائزة (Al Ahram Business Leaders Award) لتسلط الضوء على الناجحين فى القطاعات الاقتصادية المختلفة .
 
تلا الفيلم التسجيلى الذى استمر لنحو دقيقتين، كلمة للكاتب الصحفى الكبير جمال الكشكى رئيس تحرير «الأهرام العربى»، حرص من خلالها على الترحيب بالسادة الحضور، مؤكداً أن المجتمع المصرى فى تلك الفترة المهمة من عمر الوطن فى أمس الحاجة إلى ترسيخ ثقافة النجاح، مضيفاً أن دلالة الاحتفالية التى تقيمها مؤسسة الأهرام تأتى فى الولاية الثانية للرئيس عبدالفتاح السيسى للتأكيد على دعم ونجاح مؤسسات الدولة.
 
وأضاف الكشكي، أن الدولة المصرية لا تزال قادرة على مواصلة تقديم النماذج الناجحة والمضيئة فى جميع المجالات، على الرغم من الظروف الصعبة التى تمر بها المنطقة العربية والعالم جراء الحرب على الإرهاب، موضحا أن مجلة «الأهرام العربى» تهدف منذ تأسيسها 1997 إلى نقل المنطقة العربية إلى مصر والعكس، والآن تستأنف هذه الفكرة من خلال جائزة (Al Ahram Business Leaders Award).
 
وأوضح الكشكى أن منهجية اختيار قائمة أفضل محافظى البنوك المركزية والتى شملت كلا من (طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى، ومبارك راشد خميس المنصورى محافظ مصرف الإمارات المركزي، والدكتور أحمد الخليفى محافظ مؤسسة النقد العربى السعودى (ساما)، والدكتور محمد يوسف الهاشل محافظ بنك الكويت المركزي، ورشيد محمد المعراج محافظ مصرف البحرين المركزي) ارتكزت على رصد وتقييم الدور الفاعل لسياسات البنوك المركزية فى الدول العربية، وحجم إسهاماتها فى دعم الاقتصاد الوطنى، وكيف استطاعوا الحفاظ على الاستقرار النقدى فى أوطانهم، خلال الفترة الماضية، ومواجهة الاضطرابات الخطرة التى كادت أن تعصف بأسواق المنطقة جراء الحرب على الإرهاب وتراجع أسعار النفط، وكيف نجحوا فى اتخاذ التدابير اللازمة لضبط السياسة النقدية، وإدارة أسعار الفائدة، وتعزيز جاذبية العملة المحلية باعتبارها وعاءً ادخاريًا، والحد من تسلل رؤوس الأموال للخارج، وكذلك السيطرة على التضخم، وتحقيق النمو الاقتصادي، وجذب الاستثمارات. 
 
ثم أعطى الكشكى الكلمة للكاتب الصحفى الكبير عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، فى كلمته بالاحتفالية، إنه كثيرا ما يسأل فى الخارج عن كيفية عبور مصر من أزمتها وتحقيق إصلاح اقتصادى بها، موضحا أنه لولا جرأة الرئيس عبد الفتاح السيسى لما كان هناك إصلاح اقتصادى فى مصر".
 
وأكد سلامة أن مؤسسة الأهرام عمرها 142 عاما، وهى ديوان الحياة المعاصرة فى كل أحداث مصر، وكانت الأهرام لصيقة بها، ولم تنقطع يوما عن قرائها، مبينا أن الأهرام تملك 18 إصدارًا متنوعا، وتمتلك 50 % من إجمالى قوة الصحافة القومية، كما يوجد بها أكبر عدد من الصحفيين فى مصر وتحتل المرتبة الأولى فى العالم العربى من حيث التوزيع.
 
وشدد نقيب الصحفيين على أهمية الدور الذى يلعبه القطاع المصرفى فى تعزيز مكانة الاقتصاد المصرى والعربى، وعلى رأسهم، البنك المركزى المصرى، الذى يمثل رمانة الميزان فى عملية الإصلاح الاقتصادي.
 
ومن جهته قال الكاتب الصحفى الكبير علاء ثابت، رئيس تحرير جريدة الأهرام: النجاح الذى حققه البنك المركزى المصرى بقيادة طارق عامر ساهم فى تصحيح مسار الاقتصاد المصرى وتحقيق الاستقرار للسوق المصرفى، وخفض معدلات التضخم، وجذب الاستثمارات الأجنبية، وهو ما أدى إلى وضع الاقتصاد على طريق تحقيق التنمية المستدامة.
 
وفى كلمته وجه الكاتب الصحفى الكبير مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام التحية لمحافظ البنك المركزى المصرى طارق عامر، مشيدا بجهوده الكبيرة فى تصحيح مسار السياسة النقدية، ووضع الاقتصاد المصرى على طريق تحقيق التنمية المستدامة.
 
واستطرد قائلاً :" كنا على وشك الإفلاس وكنا نستدين بشكل أكبر من قدراتنا على السداد فى وقت الدولة تتحمل فيه عبء مائة مليون نسمة، وفى ظل ظروف ومؤشرات سيئة كانت تؤكد أن هبوط الاقتصاد المصرى مع تراجع حاد فى حجم احتياطيات النقد الأجنبى وارتفاع كبير فى نسب التضخم والبطالة وعجز الموازنة، لكن اليوم وبفضل جهود الرئيس السيسى والعمل الدؤوب لطارق عامر، محافظ البنك المركزى، وما اتخذه من حزمة إجراءات جريئة، نلاحظ تحسنا مدهشا فى الوضع الاقتصادى المصرى، وأن مصر عبرت بقوة عنق الزجاجة وأملنا وثقتنا فى أنفسنا عالية أن نتخطى كل الأزمات، وحرص مكرم فى ختام كلمته أن يوجه التحية مرة أخرى لمحافظ البنك المركزى المصرى قائلا:" من قلب مؤسسة الأهرام التى أمضيت فيها نصف حياتى، أحيى طارق عامر على كل ما قام به فى خدمه الدولة المصرية".
 
من جهته قال الكاتب الصحفى الكبير كرم جبر، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، تمثل جائزة (Al Ahram Business Leaders Award) فرصة لتسليط الضوء على الناجحين كي تقتدى بهم الأجيال الجديدة، كما أشاد بإسهامات القطاع المصرفى فى تعزيز الاقتصاد الوطنى فى مصر والعالم العربي.
 
وجاءت اللحظة التى انتظرها الجميع بإعلان مذيعة الحفل عن تسليم الجوائز على المكرمين، ودعت كلا من رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام عبد المحسن سلامة ورئيس تحرير الأهرام العربى جمال الكشكى للصعود إلى المنصة، وتسليم الجوائز على المكرمين وفقا لتصنيفات القائمة.
 
من جهته قال الكاتب الصحفى الكبير عبدالله حسن وكيل الهيئة الوطنية للصحافة: القطاع المصرفى لعب دوراً كبيراً فى تحسين أداء الاقتصاد المصرى، وأوجه التحية لطارق عامر محافظ البنك المركزى.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg