العرب



الجزائر تعيد محاكمة متشدد طردته فرنسا

18-7-2018 | 12:27
رويترز

قالت مصادر رسمية اليوم الثلاثاء إن الجزائر تعتزم إعادة محاكمة إسلامي متشدد طردته فرنسا ويشتبه بأنه كان مرشدا روحيا لمتشددين اثنين نفذا هجمات في 2015.

ونُقل جمال بغال جوا إلى الجزائر بعد أن قضى حكما بالسجن لمشاركته في محاولة تهريب متشدد جزائري بارز كان مسجونا في فرنسا.

وكان بغال يحمل الجنسيتين الجزائرية والفرنسية وتم سحب الجنسية الفرنسية منه.

وأكدت مصادر رسمية تحدثت شريطة عدم الكشف عن هويتها تقريرا لوكالة الأنباء الجزائرية الرسمية قال إن بغال الذي أُدين غيابيا في الجزائر بتهمة الانتماء لجماعة إرهابية في 2003 سيحاكم من جديد بعد عودته للبلاد الآن.

وقال مصدر إنه قد يستفيد من قانون عفو أقرته الجزائر مع محاولتها إعادة دمج المتشددين السابقين بعد تمرد إسلامي في التسعينات.

ويعتقد المحققون الفرنسيون أن بغال كان مرشدا لشريف كواشي وهو أحد شقيقين هاجما مقر صحيفة "شارلي إبدو" اليومية الساخرة في ينايرL كانون الثاني عام 2015 وأيضا لأميدي كوليبالي الذي قتل بعد ذلك بأيام أربعة أشخاص في هجوم على متجر يهودي بالإضافة إلى شرطية.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg