رياضة



"أسود الرافدين" يزور فلسطين في حدث رياضي تاريخي

4-8-2018 | 10:28
سكاي نيوز

وصل المنتخب العراقي لكرة القدم إلى الضفة الغربية الجمعة، لملاقاة نظيره الفلسطيني اليوم السبت، في مباراة ودية دولية تقام على استاد فيصل الحسيني في الرام، الواقعة على مشارف رام الله والمجاورة للقدس الشرقية.

وقال باسم قاسم، مدرب الفريق العراقي في مؤتمر صحفي، إن هذا اللقاء يثبت الأخوة والروابط بين الشعبين العربيين العراقي والفلسطيني، مضيفا أن وجود الفريق العراقي أهم من النتيجة، وفق ما نقلت رويترز.

وشدّد على إصرار المنتخب العراقي على القدوم إلى فلسطين، رغم جميع العراقيل التي وضعها الاحتلال الإسرائيلي في طريقه، والتي أدت إلى تأخر وصوله، وتغيير البرنامج الذي كان معدّا.

أما قائد المنتخب العراقي مصطفى ناظم فقال: "إن المباراة ستكون أخوية، وهي دعم لأشقائنا الفلسطينيين الذين سبق وأن تواجدوا على أرض العراق، ونتشرف بدورنا اليوم باللعب على أرض فلسطين".

ورحب أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة الفلسطيني، عصام القدومي، بالبعثة العراقية، مشددا على قوة العلاقة التي تربط البلدين، في الوقت الذي شكر فيه رئيس بعثة العراق علي الأسدي نظيره الفلسطيني، مشيدا بحفاوة الاستقبال في رام الله.

وتأتي المباراة الودية بين منتخب فلسطين ونظيره العراقي تلبية لدعوة تلقاها الاتحاد العراقي من نظيره الفلسطيني لخوض اللقاء بعد دعم الأخير ملف العراق في قضية رفع الحظر عن ملاعبه.

ومن المتوقع أن تجذب المباراة التي تقام في الساعة 14 بتوقيت غرينتش آلاف المشجعين الفلسطينيين، الذين نادرا ما يشاهدون مباراة كرة قدم دولية بشكل مباشر.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg