رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الجمعة 16 نوفمبر 2018

المجلة



ملكة البوب تحتفل بعيد ميلادها الستين فى مراكش

15-8-2018 | 18:22
كتبت - ريم عزمى

اختارت ملكة البوب الأمريكية مادونا، المدينة الحمراء «مراكش»، لكى تحتفل على قصبة  "تامادوت" فى ضواحى مراكش بعيد ميلادها الستين، الخميس الماضى الموافق 16 أغسطس الجارى، لتنضم إلى مجموعة كبيرة من نجوم الفن العرب والعالميين الذين يفضلون قضاء إجازتهم فى المغرب.
 
تبارت المواقع الإخبارية فى التعريف بهذا المكان، فالقصبة الشهيرة مملوكة لرجل الأعمال البريطانى ريتشارد برانسون مؤسس مجموعة "فيرجين" للتسجيلات" وقد احتضنت احتفالات مادونا بعقدها السادس رفقة نحو 50 شخصا فقط من عائلتها وأصدقائها، واشترى الملياردير البريطانى القصبة فى 1998 قبل أن يحولها إلى فندق فخم يستقطب سنويا العديد من المشاهير. وأقامت النجمة فى بادئ الأمر برياض الفن لمالكته فانيسا برانسون شقيقة الملياردير ومؤسسة بينالى مراكش، ويقع هذا الرياض قرب مسجد الكتبية، وجرى تزيينه خصيصا لقدوم النجمة العالمية.
 
وكانت مادونا قد قررت الاحتفال مبكرا، فأطلقت حملة لجمع التبرعات من أجل إفريقيا، واستطاعت بالفعل جمع أكثر من عشرة آلاف دولار فى أول 24 ساعة، وقالت إن جميع التبرعات ستذهب لمؤسستها "ريزينج مالاوى"، التى ترعى الأيتام حيث تبنت مادونا أربعة أطفال من مالاوى خلال السنوات العشر الأخيرة.
 
ولدت مادونا باسم ماريا لويز فرونيكا كيكون فى ولاية ميتشجان الأمريكية لأسرة إيطالية مهاجرة فقيرة، وبعد معاناة  شديدة ذهبت إلى نيوريورك فى 1978 لتبدأ مشوارها الفنى الملىء بالصعاب، وهى فنانة متعددة المواهب: مغنية وراقصة وممثلة وكاتبة أغان وسيدة أعمال وتحمل لقب "ملكة البوب".
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg