رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
السبت 22 سبتمبر 2018

العالم



«هاموند» يحذر من عواقب مالية كبيرة في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق

24-8-2018 | 14:18
أ.ش.أ

حذر وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، من حدوث عواقب مالية كبيرة تترتب على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) دون التوصل لاتفاق.
 
وجاء تحذير هاموند بعدما هون الوزير البريطاني المكلف بشئون (بريكست) دومينيك راب، من المخاطر التي يمكن أن تنجم عن مثل هذا السيناريو.
 
وأشار وزير المالية البريطاني، إلى تحليل أجرته الحكومة البريطانية، في وقت سابق، يزعم أن اقتراض بريطانيا قد يصل إلى حوالي 80 مليار جنيه استرليني في العام، بحلول عام 2023 /2024، إذا خرجت بريطانيا من التكتل الأوروبي، وفقًا لما نقلته صحيفة (الإندبندنت) البريطانية.
 
وذكر هاموند، في خطاب أرسله إلى عضو البرلمان البريطاني ورئيس لجنة اختيار الخزانة نيكي مورجان، أن التحليل الذي أجري في يناير الماضي يُقدِر أن إجراء (بريكست) بدون اتفاق قد يتسبب في انخفاض إجمالي الناتج المحلي البريطاني بنسبة تصل إلى 10%.
 
وأضاف هاموند، أن تأثيرات إجمالي الناتج المحلي بهذا الحجم ستكون لها عواقب مالية كبيرة، مشيرا إلى أن التحليل الأولي يخضع لـ "عملية تنقيح" قبل تصويت البرلمان على إبرام أي اتفاق، قائلا إن السيناريوهات، التي تضع عقبات أكبر أمام التجارة مع الاتحاد الأوروبي، من المتوقع أن تلحق مزيدًا من الضرر بالاقتصاد والماليات العامة.
 
وردًا على خطاب هاموند، قال مورجان إن لجنة اختيار الخزانة تتوقع نشر تحليل محدَّث في وقت مناسب للاطلاع بقرارات البرلمان الرئيسية حول الاتفاق النهائي.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg