رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
السبت 22 سبتمبر 2018

ثقافة



مصطفى وزيرى لـ«الأهرام العربى»: نقل مسلات «صان الحجر» أكبر دعاية لها أمام العالم

12-9-2018 | 20:59
هبة عادل

كشف د.مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار عن أسباب نقل ثلاث مسلات من منطقة "صان الحجر" الأثرية إلى المتحف الكبير، بأن فكرة إنشاء المتحف منذ البداية هى أن  يصبح مكانا عالميا يضم أكبر عدد من الآثار المصرية من كل بقعة على أرض مصر لكى يكون نقطة جذب واقتراب للزائرين للتعرف على مواقعها الأثرية المتواجدة بها،  فهذا هو الهدف الرئيسي لها والترويج لكل آثارنا سياحيا بشكل كبير.

وأشار د.وزيرى فى تصريحات خاصة للاهرام العربي، إلى  أنه تم التصريح بنقل ثلاث مسلات بمنطقة صان الحجر أثناء عملية نقل تمثال رمسيس الثانى إلى البهو العظيم بالمتحف فهذا الجدل يثار دائما عندما يتم الإعلان عن أى حدث مهم بوزارة الآثار، فهناك عدد كبير من الذين يريدون تشويه صورة مصر وإفشال ما نقوم به وإثارة الرأى العام، كما نقوم كل يوم بعمليات نقل للآثار بمناطق عديدة .

وأضاف د.وزيرى أنه تم إحياء وترميم لمنطقة صان الحجر منذ بضعة أشهر مشروع تطوير المنطقة الأثرية لتحويلها إلي متحف مفتوح بعد أهمالها لفترة طويلة من الوقت والقاء آثارها وسط الرمال لوضعها على خريطة السياحة المحلية والعالمية بما يتناسب مع أهميتها التاريخية والأثرية حيث تعد منطقة صان الحجر هي "طيبة الشمال" فهي واحدة من أهم المواقع الأثرية حيث كانت عاصمة مصر خلال عصر الأسرتين الـ 21 و 22.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg