رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأثنين 17 ديسمبر 2018

علوم واتصالات



وزيرتا البيئة والاستثمار تفتتحان منتدى الاستثمار والتنوع البيولوجى بشرم الشيخ

14-11-2018 | 14:52
وفاء فراج

افتتحت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة منتدى الإستثمار و التنوع البيولوجي المنعقد فى الفترة من 14:15 نوفمبر الجارى على هامش مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي بحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الإستثمار والتعاون الدولى والسيدة كريستيانا بالمر السكرتيرة التنفيذية لاتفاقية الأطراف التنوع البيولوجي وعدد من ممثلى القطاع الخاص وقطاع الإستثمار فى مصر والعالم.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن هناك العديد من الفرص المتاحة للإستثمار بقطاع التنوع البيولوجي والمجالات البيئية والتي سيتم طرحها خلال فترة ترأس مصر لمؤتمر الأطراف من أجل دمج وتعميم مفاهيم التنوع البيولوجي بالاستثمار لخلق فرص حقيقية للتنمية المستدامة التى تراعى التحديات البيئية وتخلق شراكات حقيقية لكل أصحاب المصالح والأطراف من الشباب و المجتمع المدنى والقطاع الخاص.... و لمواجهة التحديات البيئية وتحويلها إلى فرص حقيقية تخدم المجتمع.

وأضافت أن التنوع البيولوجي هو أساس الحياة بكل صورها واستنزاف الموارد الطبيعية هو التحدى الحقيقى الذى نعمل على مواجهته الآن لأننا رغم مضى 25 عام على إتفاقية التنوع البيولوجي إلا أننا لم نبلى بلاء حسن فى حمايته وأن فترة ترأس مصر للمؤتمر ستكون فرصة حقيقية لتوفير مزيد من التدابير و الحلول للعديد من المشكلات المتعلقة بالاستثمار والتنوع البيولوجي لأننا لن نتحمل خسارة كوكب الأرض.

وأشارت أن المؤتمر فرصة لخلق مزيد من العلاقات المتشابكة بين القطاعين لحماية الموارد الطبيعية ورسم خرطة طريق قابلة للتنفيذ على أرض الواقع لتكون البيئة فرصة للإستثمار وليس تحدى وذلك هو الطريق الوحيد الذى لابد أن نسلكة وليس أمامنا غيره لضمان الحياة للأجيال القادمة.

كما أشارت أننا لابد أن نتمتع بالجرأة خلال العامين القادمين لحماية الموارد الطبيعية مؤكدة أن مصر ستبذل قصارى جهدها للتصدى للتحديات التى تعيق حماية التنوع البيولوجي وستعمل على تحويلها إلى فرص للقطاع الخاص وللإستثمار لضمان حقوق الأجيال القادمة.

وأوضحت أن المعرض المقام بحديقة السلام لهو خير دليل على إمكانية تحقيق التنمية المستدامة و خلق فرص للدخل وتوفير كافة المنتجات والخدمات للمجتمعات مع الحفاظ على التنوع البيولوجي. فالتنمية المستدامة تعتمد فى تحقيقها على العمل المشترك بين كافة الأطراف والجهات المعنية المالية و الإقتصادية والإجتماعية والمدنية و الأمم المتحدة وأن مصر تضع أفريقيا فى القلب من كل ذلك. كما أشادت فؤاد بإهتمام الدكتورة سحر نصر بالاستثمار فى المجالات البيئية وترحيبها بالحضور والمشاركة فى منتدى الأعمال المقام على هامش مؤتمر الأطراف تأكيدا على أن التنوع البيولوجى فرصة جديدة و رائدة لقطاع الإستثمار.

وأكدت الدكتورة سحر نصر وزيرة الإستثمار والتعاون الدولي أن الإستثمار بالمجالات البيئية قطاع واعد ويحتاج العديد من الشراكات و أن هذا القطاع يعد فرصة حقيقية للإستثمار مع حماية الطبيعة والبيئة ومشيرة إلى أن مجتمع الإستثمار له دور أساسي فى زيادة فرص العمل فى التنوع البيولوجي وتحقيق مزيد من النحاجات.

كما أكدت السيدة كريستيانا بالمر الأمين التنفيذى لاتفاقية التنوع البيولوجي أن العلاقة وثيقة بين القطاعين والمنتدى يمثل فرصة لإدماج مفاهيم التنوع البيولوجي في قطاع الأعمال والإستثمار لتحقيق مصلحة لكافة الأطراف مشيرة إلى أهمية التدخل السريع للتصدى لمخاطر استنزاف التنوع البيولوجي حتى عام 2030 لتقليل الخسائر فى هذا القطاع الحيوى الذى هو أساس الحياة و لابد من التحلى بالجرأة والإلتزام بتوفير تدابير لحماية التنوع البيولوجي بما لا يعوق التنمية المستدامة وقد حان الوقت لتغيير لغة الحوار لنتحدث عن التشابك بين الإستثمار والبيئة للإستفادة من الدروس السابقة بما يعود بالنفع على المجتمعات والأعوام القادمة هى الأمل فى ذلك.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg