رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأثنين 17 ديسمبر 2018

علوم واتصالات



"الإمارات للطبيعة " تحتفل باليوم الوطني بفعالية " #إرثه_مستقبلنا "

3-12-2018 | 11:46
الأهرام العربى

شاركت "جمعية الإمارات للطبيعة" بالتعاون مع "الصندوق العالمي للطبيعة" في الاحتفالات باليوم الوطني الـ 47 بفعالية تحت عنوان #إرثه_مستقبلنا أقيمت على شاطئ "كايت بييتش" في دبي.

ونشرت "وام" وكالة أنباء الإمارات على موقعها الالكتروني اليوم الاثنين، أن الفعالية ضمت عددا من اللوحات التعليمية المرسومة على الرمال والتي سردت قصة ملهمة عن التنوع الأحيائي في الدولة مقدمة رسائل توعوية هامة للجمهور وسلطت الضوء على تراث الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" ورؤيته نحو إمارات مستدامة.

وشهدت الفعالية تفاعلا كبيرا من الجمهور الذي استمتع بباقة من الفعاليات المقامة احتفالا باليوم الوطني والتي تظهر الجهود الحثيثة التي تبذلها الجمعية لضمان المضي قدما نحو ازدهار كل من المجتمعات والاقتصاد والبيئة جنبا إلى جنب وأهمية أن يعيش أفراد المجتمع بتناغم تام مع الطبيعة.

وسلطت اللوحات التعليمية المرسومة على الرمال الضوء على أربعة أنواع من الحيوانات التي تتخذ من الإمارات موطنا أصليا لها وهي بوم النسر العربي والوشق والحوت الأحدب العربي والسلاحف الخضراء وأشارت إلى الجهود التي تقوم بها جمعية الإمارات للطبيعة في جزيرة صير بونعير وجبال الحجر للحفاظ على الحيوانات إضافة إلى تسليط الضوء على المشاركة في تعزيز الوعي البيئي وأهمية الحفاظ على التراث الطبيعي من خلال القيام بإجراءات بسيطة ستسهم في مواصلة مسيرة الاستدامة التي بدأها الوالد المؤسس.

وقام بتصميم وتنفيذ اللوحة الرملية الفنان الفلبيني، ناثانييل ألابيد المعروف باستخدامه لعناصر طبيعية بما في ذلك الرمال والماء لابتكار أعمال الفنية فريدة مستخدما مجرفته المعدنية.

واستعرضت المبادرة مدى تقدير وعرفان جمعية الإمارات للطبيعة لرؤية الشيخ زايد والحفاظ على إرثه الخالد حيث حرص "رحمه الله "على تقدير العلاقة التي تربط بين البيئة ورفاه الإنسان مشددا على أهمية حماية الأرض ومواردها الطبيعية.

وقدمت ليلى عبداللطيف مدير عام جمعية الإمارات للحياة الفطرية إلى القيادة الرشيدة وشعب الإمارات العظيم أسمي أيات التهاني والتبريك بمناسبة اليوم الوطني السابع والأربعين .. مؤكدة التزام الجميعة بمواصلة دعم جهود الدولة في توفير حلول مستدامة على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي.

وأضافت أن الجمعية تواصل رفد الجهود الرامية إلى تشجيع أسلوب حياة يومية يعتمد على خيارات مستدامة وصديقة للبيئة الأمر الذي يعكس اعتزازها بالعمل جنبا إلى جنب مع شاطئ كايت بييتش لتنظيم هذه الفعالية الغنية بالمعلومات البيئية الهامة والتي تهدف للتوعية بدور كل فرد للمساهمة في تحقيق الأهداف البيئية .. مشيرة إلى أنه ستستكمل هذه الجهود قريبا بإطلاق برنامج تعليمي جديد مشترك بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي هيئة البيئة – أبوظبي بهدف إلهام الشباب وتمكينهم للمضي قدما نحو تشجيع أعلى مستويات الاستدامة البيئية في الإمارات.

جدير بالذكر أن دولة الإمارات تولي التنوع البيولوجي اهتماما خاصا وتلتزم بإنشاء وتوسيع المناطق المحمية وحماية الموائل الطبيعية ومناطق التكاثر وإعادة الحيوانات المعرضة للانقراض إلى موائلها الطبيعية الأصلية.

وتسعى جمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة جاهدة لتوعية المجتمع بمدى ارتباطه بالطبيعة وبضرورة حماية عناصرها كافة حتى لا يختل توازنها حيث تعمل مع شركائها لتقديم بيانات دقيقة للجهات المعنية يمكن الاعتماد عليها لوضع السياسات التي من شأنها دعم الجهود المتواصلة التي تبذلها الدولة للحفاظ على التنوع البيولوجي ونظمها البيئية.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg