رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأثنين 10 ديسمبر 2018

المجلة



زهور وأفراح فى العيد الوطنى .. الإمارات.. 47 عاماً من الإنجازات

5-12-2018 | 16:58
أبوظبى ـ محمد الجداوى

حاضر فاق التوقعات.. وجواز السفر الإماراتى الأول عالمياً 
 
الإمارات العربية المتحدة.. "مسيرة" بدأها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، فى الثانى من ديسمبر 1971 متحدياً الصعاب، ومتجاوزاً كل ما اعترض طريقه لبناء "وطن" ينظر إليه العالم اليوم بانبهار.  الإمارات العربية المتحدة.. "مسيرة" واصلها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، فأصبحت الدولة النموذج، و"الوطن" المفضل للشباب العربى.
الإمارات العربية المتحدة.. " ماض" قهر المستحيل و"حاضر" فاق التوقعات، و"مستقبل يرسخ أركان أنجح تجربة وحدوية عربية فى العصر الحديث.
 
الأسبوع الماضى احتفلت دولة الإمارات بيومها الوطنى السابع والأربعين، والذى وافق الثانى من ديسمبر الجارى، حيث ارتدت المدن الإماراتية ثوب الفرح وازدانت مبانيها بالأضواء والشعارات التى تمجد فى دولة الاتحاد والوحدة بوصفها نموذجا يحتذى ليس فى منطقة الشرق الأوسط فحسب وإنما فى العالم كله. 
 
وشهدت الدولة احتفالات وأنشطة عدة فى أبوظبى وجميع الإمارات الأخرى بهذه المناسبة الغالية على قلوب المواطنين والمقيمين فى الإمارات، وحظى كورنيش أبو ظبى مساء الأحد الماضى بإقبال كبير من الأسر والعائلات لمشاهدة الاستعراضات الجوية وعروض الألعاب النارية، فيما أضيء برج خليفة بدبى بصور الجواز الإماراتى وصور أخرى احتفالاً باليوم الوطنى، الأمر الذى استقطب الآلاف من زوار دبى.
وحرص الإعلام الإماراتى بكل وسائله على الاحتفاء بهذه المناسبة الوطنية، حيث خصصت الصحف أعدادا وملاحق خاصة عن النهضة والإنجازات التى شهدتها الدولة طيلة 47 عاماً، كما حرصت القنوات التليفزيونية والإذاعات على تسليط الضوء بهذه المناسبة عبر برامجها المتنوعة.
 
واستضافت مدينة زايد الرياضية فى أبوظبى الحفل الرسمى للاحتفال باليوم الوطنى والذى شهده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبوظبى، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وسمو أولياء العهود ونواب الحكام، وحضر الحفل الذى أقيم تحت شعار " هذا زايد.. هذه الإمارات"نحو 22 ألف شخص  من المواطنين الإماراتيين والمقيمين من مختلف الجنسيات، وركز الاحتفال على رؤية مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والتى أسهمت فى تكوين الدولة، ووضع أسس راسخة لعملية التنمية التى نجحت فى بلوغ أهدافها وتحقيق منجزات لامثيل لها فى منطقتنا العربية.
 
وتكتسب احتفالات هذا العام أهمية وتميزاً لتزامنها مع " عام زايد"، الذى احتفلت به الإمارات طوال العام الجارى، بمناسبة مرور 100 عام على مولد القائد المؤسس، بانى الدولة عرفانا بجميله ودوره فى تحقيق النهضة الشاملة فى شتى المجالات.
 
ومما يزيد من سعادة الإماراتيين، أن دولتهم حققت بالتزامن مع " عام زايد" واحتفالات اليوم الوطنى الـ 47، إنجازاً تاريخياً جديداً، يضاف إلى تاريخها الحافل بالإنجازات فى مختلف الميادين، حيث أصبح الجواز الإماراتى يوم السبت الماضى الأقوى فى العالم، وحصد المركز الأول عالمياً بجدارة، وبحسب مؤشر " باسبورت إندكس"، يمكن لحامل الجواز الإماراتى السفر إلى 167 دولة من دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة.
 
ما حققته دولة الإمارات طوال نحو نصف قرن من نجاح وتميز، يجعلها حكاية تستحق أن تروى للأجيال عن عزم الرجال، وصدق الأقوال وهمة الأبطال.. عن وطن صار خلال 5 عقود إلا قليلاً، درة الشرق وبوابة الخير وملتقى الحضارات، وطن يتنافس فيه الجميع على الأفضل والأرقى والأسمى والأنجح والأكثر سعادة.
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg