رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الثلاثاء 22 يناير 2019

رياضة



ماراثون زايد يواصل دعم الإنسانية

27-12-2018 | 19:57
عماد أنور

استعدت مدينة الإسماعيلية المصرية، لاستقبال النسخة الخامسة من ماراثون زايد الخيري، الجمعة، ويشارك فى نسخة هذا العام، 15 ألف متسابق، وتسعى اللجنة المنظمة لتحقيق النجاح على كل المستويات، فنياً وتنظيمياً، وقبل ذلك تحقيق الهدف الأهم، وهو دعم الأعمال الخيرية، حيث يتم تخصيص عائد التبرعات الخاصة بالماراثون، لصالح مستشفى الأورمان، ومستعمرة مرضى الجذام.
 
وحرص وزير الشباب والرياضة المصري، الدكتور أشرف صبحي، على الإشراف بنفسه على جميع التجهيزات الخاصة بالماراثون، وتتضاعف أهمية نسخة هذا العام، كونها تقام بالتزامن مع الاحتفال بمئوية زايد، ومرور 100 عام على ميلاد مؤسس دولة الإمارات، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وكذلك وضع الضوابط والمعايير الخاصة بالماراثون، وعدد المشاركين وخط سير السباق، بالإضافة إلى شروط الماراثون، والإعلان عن القيمة الإجمالية للجوائز وكيفية توزيعها على المتسابقين الفائزين، ومشاركة مختلف الوزارات المصرية كى يكون النسخة الأفضل على الإطلاق بعد النسخ الأربع الماضية التى أقيمت فى مصر.
 
وأكد رئيس اللجنة العليا المنظمة للماراثون، الفريق الركن محمد هلال الكعبي، الاهتمام الكبير بالنسخة الخامسة، فى ظل الرغبة المشتركة من كل الأطراف المعنية فى تحقيق نجاح جديد يضاف إلى النسخ الأربع السابقة، التى حققت أهدافها الخيرية التى تبقى محور اهتمام الإمارات.
 
ولفت إلى أن هذا الماراثون يعكس العلاقات الوطيدة بين الإمارات ومصر فى مختلف المجالات، كوسيلة من وسائل التعبير عن عمق هذه العلاقات التاريخية بين الشعبين والقيادات فى البلدين، ووعد بتقديم كل الدعم من أجل زيادة النجاح الفنى والجماهيري، وتحقيق أعلى عائد مالى لتحقيق الأهداف الإنسانية.
 
وأشاد الكعبى بالتعاون مع الجانب المصرى فى كل التحضيرات والترتيبات، وشهد الماراثون إقبالا كبيرا على المشاركة من المصريين، وتخطت طلبات المشاركة 15 ألف متسابق من خلال البوابة الإلكترونية لوزارة الشباب والرياضة المصرية.
 
وازدادت المشاركات بشكل ملحوظ عن النسخة الرابعة، التى أقيمت فى مدينة الأقصر وشهدت 6 آلاف متسابق، بينهم ذوو الاحتياجات الخاصة، بجوائز بلغت مليونا ونصف المليون جنيه.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg