رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الثلاثاء 22 يناير 2019

رياضة



تأهل القوى الكبرى فى القارة السمراء.. 7 فرق عربية فى دور المجموعات بدورى أبطال إفريقيا

27-12-2018 | 19:56
عماد أنور

أسدل الستار على مباريات دور الـ32 لبطولة دورى أبطال إفريقيا لكرة القدم، حيث خلت من المفاجآت عقب تأهل جميع القوى الكبرى فى القارة السمراء المشاركة فى المسابقة إلى دور المجموعات، مما ينذر بمنافسة محتدمة لنيل كأس البطولة، ويترقب محبو الكرة الإفريقية قرعة دور المجموعات للبطولة، التى ستجرى يوم الجمعة المقبل، حيث من المنتظر أن تشهد مواجهات حامية الوطيس بدءا من الجولة الأولى التى ستنطلق فى 11 يناير المقبل.
 
تقام النسخة الحالية للبطولة فى أجواء استثنائية، حيث تجرى بعد أيام قليلة من انتهاء النسخة السابقة التى توج الترجى التونسى بلقبها، وذلك بعدما قرر الاتحاد الإفريقى لكرة القدم (كاف) تعديل مواعيد مسابقاته، لتقام خلال الفترة من سبتمبر حتى مايو من كل عام.
 
وتحمل لواء الكرة العربية فى المسابقة سبعة فرق هي، الأهلى والإسماعيلى المصريان، والترجى والإفريقى التونسيان، وشبيبة الساورة وشباب قسنطينة الجزائريان، والوداد البيضاوى المغربي.
 
ولن تكون مهمة ممثلى العرب سهلة، فى ظل المنافسة الشرسة المتوقعة من باقى فرق القارة، وعلى رأسها تى. بى. مازيمبى بطل الكونغو الديمقراطية، الذى يمتلك خمسة ألقاب فى البطولة، ومواطنه فيتا كلوب، الذى خسر نهائى كأس الاتحاد الإفريقى (الكونفيدرالية الإفريقية) مطلع الشهر الجاري، وصن داونز وأورلاندو بايرتس من جنوب إفريقيا.
كما يبحث عدد آخر من الفرق المشاركة بدور المجموعات عن تحقيق المفاجأة والإطاحة بالأندية الكبرى، مثل لوبى ستارز النيجيرى وحوريا كوناكرى الغينى وأسيك ميموزا الإيفوارى وسيمبا التنزانى وبلاتينيوم الزيمبابوي.
 
ويشارك فى دور المجموعات عشرة فرق سبق لها التتويج باللقب، مما يعكس صعوبة المباريات التى ستشهدها البطولة فى ظل رغبة العديد من الأندية الوقوف مجددا على منصة التتويج.
 
بينما احتفظ عدد من الأندية بمقاعده فى دور المجموعات بالبطولة خلال السنوات الأخيرة، مثل الأهلي، صاحب الرقم القياسى فى عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد ثمانية ألقاب، والترجي، الذى لم يشارك فى دور الـ32 باعتباره حاملا للقب، ومازيمبى والوداد البيضاوي، فإن عددا آخر من الفرق عادت للظهور فى هذا الدور بعد غياب طويل مثل الإفريقي، الفائز بالبطولة العام 1991، والإسماعيلى أول فريق عربى يتوج باللقب العام 1969، وأسيك الذى حمل الكأس عام 1998.
فى المقابل، تستعد ثلاثة فرق لتسجيل ظهورها الأول بدور المجموعات، حيث يتعلق الأمر بفرق شبيبة الساورة وشباب قسنطينة وبلاتينيوم.
ويعد فريقا الهلال السوداني، وصيف البطل عامى 1987 و1992، والقطن الكاميروني، الذى خسر نهائى المسابقة عام 2008، أبرز ضحايا دور الـ32، بعدما ودعا البطولة مبكرا، لينتقلا للعب فى بطولة الكونفيدرالية.
 
كما شملت قائمة الفرق التى ودعت دورى الأبطال كلا من النصر وأهلى بنغازى الليبيين واتحاد طنجة المغربى وزيسكو يونايتد الزامبى، وأوثو ديو الكونغولى وفايبرس الأوغندى وجورماهيا الكينى، وجراف دى داكار السنغالى ونكانا الزامبى وجيما أبا جيفار الإثيوبى وبانتو من ليسوتو، والملعب المالى وأفريكا ستارز الناميبي.
وتخوض الفرق الخاسرة من دور الـ32 بدورى الأبطال، الدور المؤهل لمرحلة المجموعات فى الكونفيدرالية، الذى ستقام القرعة الخاصة به يوم الجمعة المقبلة أيضا، حيث تواجه الفرق المتأهلة من دور الـ32 بالكونفيدرالية فى مباراتى ذهاب وعودة.
 
وتجرى لقاءات الذهاب أيام 11 و12 و13 يناير المقبل، فيما تقام مباريات الإياب بعدها بأسبوع.
وأعفى فريق النجم الساحلى التونسى من خوض الدور المؤهل لدور المجموعات، باعتباره صاحب التصنيف الأعلى بين الفرق المشاركة فى البطولة، فيما ينتظر 15 فريقا آخر التعرف على هوية منافسيها.
 
ويتعلق الأمر بفرق الرجاء البيضاوى المغربى (حامل اللقب) والصفاقسى التونسى والزمالك المصرى وحسنية أغادير ونهضة بركان المغربيين ونصر حسين داى الجزائرى، وبيترو أتلتيكو الأنجولى وكايزر تشيفز الجنوب إفريقى، وأشانتى كوتوكو الغانى، وكمبالا سيتى الأوغندى، وموكورا سبور الرواندى وسان بيدرو الإيفوارى، وساليماتا البوركينى، ونيو ستار دى دوالا الكاميرونى، وإينوجو رينجرز النيجيري.
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg