رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأحد 21 ابريل 2019

العرب



«الجامعة العربية»: ترؤس فلسطين لمجموعة الـ77والصين انتصار دبلوماسى نوعى جديد

15-1-2019 | 17:08
العزب الطيب الطاهر

أكدت جامعة الدول العربية، أن رئاسة دولة فلسطين للمجموعة "77+الصين" لعام 2019 في هذه المرحلة الدقيقة والمهمة، التي تحاول فيها بعض القوى تغييبها في المنظومة الدولية وعزلها، ستتيح لها الفرصة للتصدي لهذه المحاولات، وتثبيت الهوية السطينية بما يعزز من مكانتهاعلى الساحة الدولية .
 
 وأوضح الأمين العام المساعد لشئون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة السفير سعيد أبوعلي، أنه بعد أن اختارت مجموعة 77 والصين دولة فلسطين للاضطلاع برئاسة المجموعة خلال الاجتماع الثاني والأربعين لوزراء خارجية المجموعة الذي عقد بنيويورك بتاريخ 27/9/2018، استلم رئيس دولة فلسطين محمود عباس رئاسة  المجموعة رسميا أمس من الشقيقة مصر  بالمقر الدائم للأمم المتحدة بنيويورك .
 
 واعتبر  ذلك-  في تصريح صحفي  اليوم -إنجازا دبلوماسيا نوعيا جديدا ويعبر ليس فقط عن دعم واسناد المجتمع الدولي لحقوق  الشعب الفلسطيني، بما في ذلك حقه في استقلال دولته وتفعيل مشاركتها وحضورها في المحافل الدولية، وإنماأيضا احترام هذا المجتمع لنضال الشعب الفلسطيني وتقديره لقدراته وكفاءاته وحرصه على ممارسة حقه في الاستقلال والسيادة لدولته لافتا الى أن  هذا الانجاز  يمثل انتصارا دوليا، يعكس ثقة هذه المجموعة بدولة فلسطين وأهليتها بقيادة المجموعة التي تشكل واحدة من أكبر القوى التفاوضية في الأمم المتحدة بحكمة،واقتدار، ومسئولية، ويؤكد أن دولة فلسطين قادرة على أن تقدم وتعزز الأجندة الأممية بالخبرات والقدرات الوطنية المتنوعة في القضايا البيئية والتنموية والاقتصادية .
 
وأكد أبو على أن رئاسة دولة فلسطين للمجموعة "77+الصين" لعام 2019 في هذه المرحلة الدقيقة والمهمة، التي تحاول فيها بعض القوى تغييبها في المنظومة الدولية وعزلها، ستتيح لها الفرصة للتصدي لهذه المحاولات، وتثبيت الهوية الفلسطينية بما يعزز من مكانتها على الساحة الدولية، كماستكون محفلا مهما لتأكيد جدارتها بالاستقلال وممارسة السيادة الفعلية على أراضها بإنهاء الاحتلال الاستعماري الذى بدأ عام 1967، بإثبات قدرتها على قيادة المجموعة الأكبر في الأمم المتحدة، التي تضم أكثر من ثلثي الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتي تفاوض على اكثر من 80% من القضايا ذاتالاهتمام الدولي المشترك من مواضيع تنموية وإنسانية وقانونية المدرجة على جدول أعمال الأمم المتحدة لعام 2019 من خلال الانخراط في توحيد الرؤى والتفاوض بما يضمن مستقبل أفضل للإنسانية، و يساهم في تحقيق قيم العادلة والتنمية التي ناضلت ونشأت لأجلها هذه المجموعة .
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg