رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الأثنين 25 مارس 2019

المجلة



الأهرام العربي: صدى إعلامى واسع لعدد «الشيطان»

13-3-2019 | 00:18
محمد الطماوي

حظى العدد الخاص الذى أصدرته مجلة «الأهرام العربي» بعنوان «الشيطان» رقم 1141، الصادر بتاريخ 9 مارس 2019، والذى وصفت فيه «أردوغان» بـ«راعى الإرهاب»، وانتقد سياساته الهوجاء التى جلبت مصائب على تركيا ودول المنطقة على حد سواء، باهتمام إعلامى كبير عربى وتركى ودولي.

تناولت وسائل الإعلام الدولية والعربية، والمواقع الإلكترونية، ووكالات الأنباء العالمية، طرح ملفات ومقالات العدد التى كتبها المختصون فى مجالاتهم فى محاولة لإماطة اللثام عن الوجه الحقيقى لنظام أردوغان للقارئ العربي، حيث تحدث الكاتب الصحفى جمال الكشكى، رئيس تحرير «الأهرام العربى»، فى مقاله الذى حمل عنوان «تناقضات أردوغانية»،  عن انزعاج الرئيس التركى من حضور القادة والرؤساء والزعماء للقمة العربية – الأوروبية فى شرم الشيخ، موضحاً أن الحدث التاريخى النادر دفعه للكشف عن وجهه الحقيقى وقلبه الأسود وإعلان حقده وشره تجاه مصر، التى استطاعت أن تستضيف 28 دولة أوروبية، فى حين أنه قدم جميع التنازلات لكى تنضم دولته إلى الاتحاد الأوروبي، لكنه فشل.
 
ونشرت العديد من الوسائل الإعلامية والصحفية ملفات من العدد التاريخى «الشيطان» وكان أبرزها وكالة أنباء الشرق الأوسط وCNN، والعديد من القنوات الفضائية، من بينها المحور وصدى البلد وموقعها الإخبارى، روسيا اليوم، القاهرة والناس، وعدد كبير من الصحف العربية والتركية، ومنها الزمان التركية، تركيا الآن، البوابة العربية، الخليج 375، وإرم، والشروق، 24 الإماراتي، تركيا بالعربي، أحوال تركية، ترك برس، العرب اليوم.
 
وهاجم المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركى الذى ينتمى إليه «أردوغان» مجلة «الأهرام العربى»، عمر جليك، خلال  المؤتمر الصحفى الذى عقده الإثنين الماضي، معرباً عن إدانته لما جاء فى ملف العدد الأخير من المجلة الذى وصف أردوغان «الشيطان»، ذلك وفقاً لما نشرته وكالة أنباء الأناضول التركية.
 
ولم يقتصر الاهتمام بالعدد التاريخى «الشيطان» على وسائل الإعلام المختلفة، بل امتد إلى مواقع التواصل الاجتماعى، التى أشاد متابعوها بالتقارير الصحفية التى تضمنها العدد على صفحات مختلفة، حيث وصل عددهم لآلاف المتابعين والمشاركين، تداولوا ملفات العدد، كما تضمنت التعليقات رسائل قوية لدعم مجلة «الأهرام العربي» فى مواصلة نهجها فى كشف سياسات «أردوغان» ودعمه للجماعات الإرهابية المتطرفة، كما وصفت الصحف والمجلات العالمية خلال تقاريرها «مجلة الأهرام العربى» بأنها من المجلات المرموقة التى تجيد اللغة الدبلوماسية وتهتم بالموازين القائمة بين مصر والدول المجاورة، مؤكدين أنها تماثل مجلة «لوبوان» الفرنسية، التى وصفت فى أحد أعدادها السابقة، أردوغان بـ«الديكتاتور»، وبـ«هتلر الجديد»، وخصّصت ملفًا واسعًا حول السياسة التى يتبعها الرئيس التركى بحق شعبه وشعوب المنطقة.
 

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg