رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
الخميس 25 ابريل 2019

الملفات



بالمتابعة والرياضة والتغذية الصحيحة .. أنت أقوى من«مرض السكر»

13-4-2019 | 15:34
أشرف على الملف ـ سهير عبد الحميد

«بين كوكر» لاعب الدورى الإنجليزى و«ناتشو فرنانديز» مدافع ريال مدريد أبرز من قهروا المرض 
 
«سكر الأطفال» يمكن التعايش معه.. والمساندة النفسية أهم من العلاج 
 
«مرض السكر» فزاعة نخشاها خصوصا إذا كان للعائلة تاريخ وراثى مع المرض، لكن إذا تمهلنا سنعرف أن هذا المرض الذى يمكن أن يتقاسم مع الضغط المرتفع لقب «القاتل الصامت»، قد يتحول إلى طفل وديع إذا ما أحسنا ترويضه.
 
هذا ما يقوله الأطباء وتؤكده الوقائع، فهناك أناس من دم ولحم أصيبوا بالمرض فى مقتبل أعمارهم ولم يحل ذلك بينهم وبين النجاح، وكلهم أجمعوا على أن التعامل مع المرض هو كلمة السر. 
توم هانكس الممثل الأمريكى عمد إلى التخلص من عدة كيلو جرامات من جسمه ومضى فى طريقه، الممثلة هالى بيرى اكتشفت المرض بعد إصابتها بغيبوبة وهى فى الثانية والعشرين من عمرها، الإعلامى الشهير لارى كينج أقلع عن التدخين واتجه للطعام الصحي، ولخص تجربته تلك فى كتاب صدر عام 2004 .
 
وفى ملاعب الرياضة قائمة كبيرة من الأسماء تبدأ من «ناتشو فرنانديز» مدافع ريال مدريد ومنتخب إسبانيا الذى اكتشف فى سن الثانية عشرة إصابته بالمرض، وأخبره الطبيب أن عليه التخلى عن كرة القدم نهائيا، لكن طبيبا آخر فتح أمامه آفاق الأمل، وأخبره أن المرض يمكن السيطرة عليه وأن حلمه لم ينته بعد، يقول «ناتشو» السكر يجعلك أكثر مسئولية ويجبرك على الاعتناء بنفسك.
مثله فعل بين كوكر لاعب الدورى الإنجليزي، وجارى هول السباح الأوليمبى الذى فاز بعشر ميداليات ذهبية، وآدم موريسون لاعب كرة السلة الشهير.
 
خلاصة القول.. المرض أى مرض لا يعنى نهاية الطريق وإصابتك بالسكر ليست إلا بداية نحو تغذية صحية وحياة منضبطة، والطريق يبدأ باكتشاف المرض مبكرا.
 
ولعل حملة 100 مليون صحة، التى دشنتها وزارة الصحة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، تكون فرصة ذهبية كى نكتشف المرض ونبدأ فى مواجهته.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg