رئيس مجلس الإدارة:عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير:جمال الكشكي
السبت 22 سبتمبر 2018

العرب



لاقت انتقادات وتأييدا على "يوتيوب".. فضل شاكر يعود بأنشودة عن "المسيح"

19-12-2013 | 17:56
أ ف ب

أطلق المغني اللبناني السابق فضل شاكر الذي تحول إلى إسلامي ومطلوب من العدالة لقربه من رجل الدين المتشدد أحمد الاسير، أنشودة عن السيد المسيح نشرت على مواقع الكترونية. ويقول شاكر في الانشودة التي اطلقها الأربعاء عبر حسابه الخاص على موقع "تويتر" وبثت على موقع "يوتيوب"، ان "المسيح مبارك ونحن احباب المسيح، ان المسيح مبارك قد جاء بالدين الصحيح". وتم الاستماع الى الانشودة التي تبلغ مدتها اكثر من اربعة دقائق، نحو 50 الف مرة عبر "يوتيوب" منذ امس الاربعاء. وترافق شاكر في الاغنية مجموعة من المنشدين، وترد فيها اشارات الى السيدة العذراء، مثل "حملته اكبر آيات من خليق الكون الفسيح، من غير نطفة والد"، و"وضعته اصغر ناطق لله بالقول الفصيح". ويتابع شاكر في انشودته التي تأتي قبل ايام من عيد الميلاد، ان السيد المسيح "احيا الموتى باذن من خلق المعافى والطريح، ورد العيون لأكمه (كفيف) وشفى الابرص والكسيح". ولاقت الانشودة انتقادات وتأييدا على موقع "يوتيوب". وكتب احد مستخدمي الانترنت تعليقا "المسيح الذي تنشد من اجله يدعو الى السلام والمحبة وليس الى القتل. أكنت تحت تأثير المخدر او تحاول العودة الى المجتمع (...) هذه محاولة رخيصة. اذهب الى الجحيم". وعلق آخر "ما شاء الله سر على خطاك ولا تكترث لهؤلاء الحثالة". وعرف شاكر لاعوام طويلة نجاحا واسعا في العالم العربي، مدفوعا بصوت دافىء واغان رومنسية سرقوا قلوب النساء. ومنذ اندلاع الاحتجاجات في سوريا منتصف آذار/مارس 2011، تقارب شاكر بشكل كبير الى رجل الدين السلفي أحمد الاسير المناهض لسوريا وحزب الله الشيعي حليف دمشق، والذي يقاتل منذ اشهر الى جانب القوات السورية في المعارك ضد مقاتلي المعارضة. وبعد فترة من ذلك، ابتعد شاكر عن الساحة الفنية واطلق لحيته وبات من اقرب المقربين الى الاسير، وحاضر دائم في اللقاءات التي عقدها الاخير دعما للاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد. وأدى شاكر اناشيد دينية واخرى داعمة "للثورة السورية" خلال هذه اللقاءات. وعلى اثر المعارك العنيفة التي اندلعت بين الجيش اللبناني وانصار الاسير في مدينة صيدا بجنوب لبنان في حزيران/يونيو الماضي، وادت الى مقتل 18 عسكريا و11 مسلحا وسيطرة الجيش على "المربع الامني" للاسير، اصدر القضاء مذكرات بحث وتحر بحق اكثر من 120 شخصا ابرزهم الاسير وشاكر المتواريين عن الانظار منذ ذلك الحين.

الاكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الإلكترونيarabi@ahram.org.eg